فيلم "هذه ليلتي" المصري الأفضل في مهرجان جنيف

فاز الفيلم القصير "هذه ليلتي" للمخرج المصري يوسف نعمان، بالجائزة الذهبية من مهرجان جنيف الدولي للأفلام الشرقية fifog، الذي شهدته سويسرا في الفترة من 8 وحتى 14 حزيران/ يونيو الجاري.

 

  • فيلم "هذه ليلتي" المصري الأفضل في مهرجان جنيف
    "ناهد السباعي" والطفل " عمرو حسام" في لقطة من الفيلم

تحت شعار"المقاومة المؤنث" أقيمت فعاليات مهرجان جنيف الدولي للأفلام الشرقية fifog على مدى أسبوع (بين 8 و14 حزيران/يونيو الجاري)، وفي حفل الختام أُعلن فوز الفيلم المصري "هذه ليلتي" للمخرج يوسف نعمان بالجائزة الذهبية "لكفاءته والجرأة السردية لا سيما إستكشاف المشهد الحضري لمدينة كبيرة في مصر وتناقضاتها وجودة الإختيار الموسيقي وقوة الفيلم التي تشبه الحلم" هكذا وصفت لجنة التحكيم الفيلم بعد تتويجه.

الشريط الفائز كتب نصه المخرج نعمان مع إيهاب عبد الوارث، وتولت الإنتاج شركتا: ريد ستار، و s production، العام المنصرم 2019، وهو حاصل على جائزة الدعم المالي من مؤسسة كليك فاندنغ لدعم مشاريع الأفلام القصيرة، ومنحة الدعم من الإتحاد الأوروبي.. اليونيسيف.

وسبق لـ this is my night أن شارك في مهرجان الكرامة بالأردن، وكليرمون فيران، والأقصر للسينما الأفريقية، أما أول عرض فكان على شاشة مهرجان الجونة السينمائي.

مهرجان جنيف الذي توج "هذه ليلتي" تكمن رسالته في الإضاءة على إبداع النساء ورفض الشعوب لجميع أنواع العنف، مع الأمل بغد أفضل للإنسانية. وهو يتناول رحلة قصيرة لإمرأة (ناهد السباعي) مع إبنها الصغير (عمرو حسام) المصاب بمتلازمة داون، إنتقلت به من منطقة شعبية بأحد شوارع القاهرة، إلى منطقة راقية لكي تشتري له الـ آيس كريم، حيث تحصل مفاجأة غير متوقعة.