سيلينا غوميز في ديو مع تريفور دانيال في عيدها الـ 28

في 22 تموز/ يوليو الجاري تبلغ المغنية العالمية: سيلينا غوميز، الثامنة والعشرين من عمرها، لذا وافقت زميلها تريفور دانيال على حفل مباشر عبر إنستغرام قدماً فيه ديو أطلقاه لأول مرة بعنوان"PAST LIFE".

  • "سيلينا" و "تريفور" على ملصق PAST LIFE

سيلينا غوميز، المغنية الشابة والمحبوبة من أقرانها، إيطالية الأم، مكسيكية الأب، حاضرة على الساحة العالمية منذ 12 عاماً، ونظراً للصداقة الوطيدة بينها وبين زميلها الشاب تريفور دانيال، وافقت على تقديم ديو معه بعنوان "PAST LIFE" لمساعدته على تخطي حالة إرباك كبيرة عاشها وقرر تخطيها بوعد قطعه على نفسه ولسيلينا بأنه سينسى الماضي.

الأغنية الجديدة صورها الثنائي فانيا هايمان، وغال موغيا، وهي ترصد ما تعاهد عليه المغنيان. تتحدث عن "ترك ما كنت عليه في الماضي والإهتمام بصحتك العقلية ووعدك لنفسك بأن هذا لن يحصل مجدداً" وفق ما تقوله هي في سياق الأغنية، وهي تقصد الإشارة إلى واقع زميلها وما مر به علناً حتى يلتزم ولا يعيد الكرّة.

قالت سيلينا: "عندما سمعت الأغنية في المرة الأولى أحببت حقيقة أنها كانت نوعاً ما مثل قصة عن كل الأشياء التي نميل إلى التمسك بها"، وتضيف: "أنا صريحة جداً بشأن تجاربي الشخصية في إتخاذ القرارات التي تكون صحية بالنسبة لي".