3 ممثلين فازوا في البندقية 77: إيراني وسوري ومغربية

الإيراني روح الله زماني والسوري يحيى مهايني والمغربية خنساء بطمة، 3 ممثلين أدهشوا لجنة التحكيم برئاسة الأوسترالية كايت بلانشيت ففازوا بـ 3 جوائز في الدورة 77 من مهرجان البندقية السينمائي الدولي.

  • الممثل الإيراني
    الممثل الإيراني "روح الله زماني" على الملصق

الفيلم الإيراني THE SUN  (عنوانه التجاري: SUN CHILDREN) للمخرج مجيد مجيدي، كان حضوره في المسابقة الرسمية لمهرجان البندقية السينمائي الدولي – الدورة 77 ، فاعلاً ومؤثراً، خصوصاً الممثل روح الله زماني الذي تتصدر صورته الملصق فكان إجماع من لجنة التحكيم التي ترأسها النجمة الأوسترالية كايت بلانشيت على منحه جائزة أفضل ممثل صاعد على إعتبار أن هذا أول دور له.

أما في مسابقة: آفاق السينما، فقد كان الفيلم التونسي: الرجل الذي باع جلده، للمخرجة كوثر بن هنية، مثار إعجاب بين صفوف النقاد العالميين الذين وصفوه بالعميق والمؤثر، خصوصاً أداء الممثل السوري يحيى مهايني الذي جسد شخصية شاب سوري ترك بلده بفعل الأوضاع المضطربة وقادته الصدفة للتعرف على فنان أجنبي عمل على تحقيق حلمه بلقاء صديقته في بلجيكا. أداء مهايني أثّر هو الآخر في مشاعر أعضاء اللجنة ومنحوه أصواتهم لجائزة أفضل ممثل.

  • الممثل السوري
    الممثل السوري "يحيى المهايني" يحمل جائزته

وفي المسابقة إياها تبارى الشريط المغربي ZANKA CONTACT للمخرج إسماعيل العراقي في ساعتين و5 دقائق، وقد باشرت الصالات الإيطالية عرضه جماهيرياً بدءاً من 5 أيلول/ سبتمبر، ولفتت الإنتباه الممثلة خنساء بطمة في دور رجاء التي فازت بجائزة أفضل ممثلة.

الدورة 77 من المهرجان منحت في مسابقتها الرسمية جائزة الأسد الذهبي كأفضل فيلم إلى الشريط الأميركي الإنتاج NOMADLAND للمخرجة الصينية كلويه زهاو (38 عاماً)، وفاز بجائزة أفضل ممثل بيار فرنشيسكو فافينوعن دوره في (PADRENESTRO) وفازت فانيسا كيربي بجائزة أفضل ممثلة عن دورها في PIECES OF A WOMAN ونال الياباني كيوشي كيروساوا جائزة أفضل مخرج عن فيلمه WIFE OF A SPY، وذهبت جائزة السيناريو إلى الهندي شايتانيا تامهان (33 عاماً) عن سيناريو الفيلم الذي أخرجه THE DISCIPLE.

أما في مسابقة آفاق السينما ففاز THE WASTLAND للمخرج أحمد بحرامي بالجائزة الأولى. ونال الفيليبيني لاف دياز جائزة أفضل مخرج عن GENUS PAN، وقطف الإيطالي بيترو كاستيلو جائزة السيناريو عن THE PREDATORS.

ونالت المخرجة البرتغالية آنا روشا جائزة أفضل عمل أول عن LISTEN، مع الممثلتين: لوسيا مونيز، وصوفيا مايلز.