"جريدة الرجل الثاني".. صابر ونزار لمرة جديدة

الفنان صابر الرباعي يطلق قصيدة ثانية للشاعر نزار قباني بعنوان "جريدة الرجل الثاني"، وذلك بعد أغنية "كلام في سرك" التي أطلقها في آب/أغسطس الماضي.

  • جريدة الرجل الثاني: صابرونزار ثاني مرة
    جريدة الرجل الثاني: صابر ونزار لمرة جديدة 

أجّل الفنان صابر الرباعي أكثر من مرة، موعد إطلاق أغنيته الجديدة "جريدة الرجل الثاني"، صوتاً وصورة، مع الفريق نفسه الذي تعاون معه في القصيدة السابقة "أين أذهب" (الملحن طلال، الموزع ميشال فاضل، والمخرج وليد ناصيف) وجاءت النتيجة متميزة جداً مع سؤال: لماذا لا يغني صابر بالعربية الفصحى طالما أن مدات صوته تفيده كثيراً في التعبير عن المعاني مع وضوح في لفظ العبارات والكلمات؟

كان سبق لـ طلال أن لحن لصابر "خليت الهوى"، و"يسعدلي هالطلة"، و"لا إنت حارس للنجوم من الزجاج"، بينما أطلق صابر قبل ذلك "كلام في سرك"، بداية شهر آب/أغسطس الماضي، من كلمات أمير طعيمة، ألحان رامي جمال، توزيع أحمد عبد السلام. وهو يستعد لطرح مجموعة الأغنيات التي توالى إنزالها إلى سوق الجمهور في ألبوم واحد قريباً.

"أنا هنا بعد عام من قطيعتنا، ألا تمدين بعد الرجوع يدا. ألا تقولين ما أخبارها سفني، أنا المسافر في عينيك دون هدى. ماذا أصابك هل وجهي مفاجأة، وهل توهمت أني لن أعود غداً. جريدة الرجل الثاني ومعطفه، وتبغه لم يزل في الصحن متقدا. إني لأبحث في عينيك عن قدري، وعن وجودي ولكن لا أرى أحدا"، هذه بعض أبيات من القصيدة التي غناها صابر الرباعي.