"ستاشر" المصري أفضل شريط قصير في مهرجان موسكو

فاز الشريط المصري القصير: "ستاشر" (أي:16) للمخرج سامح علاء بجائزة أفضل فيلم روائي قصير (15 دقيقة) من مهرجان موسكو السينمائي الدولي، ويتبارى لاحقاً في المسابقة الرسمية لمهرجان "كان" أواخر تشرين الأول/ أكتوبر الجاري.

  • ملصق شريط: ستاشر (16)
    ملصق شريط: ستاشر (16)

فاز الشريط الأول للمخرج المصري الشاب سامح علاء بعنوان: ستاشر(ستة عشر) بالجائزة الأولى كأفضل فيلم روائي قصير في الدورة الأخيرة لمهرجان موسكو السينمائي الدولي، بعد وقت قصيرة على نيله تنويهاً خاصاً من لجنة تحكيم مهرجان نامور السينمائي في بلجيكا، وسيعرض في مصر لأول مرة في 25 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري ضمن مسابقة مهرجان الجونة السينمائي الرابع.

ستاشر، إنتاج مصري فرنسي بلجيكي (محمد تيمور، مارك لطفي، أحمد زيان، والفرنسي مارتن جيروم) في 15 دقيقة، يلعب بطولته: سيف الدين حميدة، ونورهان محمد، تم تصويره خلال 48 ساعة في حي السكاكيني الشعبي بوسط القاهرة، وقد وصف بأنه مادة سينمائية صادقة في نقلها الصورة الصورة الواقعية للحياة الشعبية في القاهرة.

الخبر المهم، أن مهرجان "كان" السينمائي الدولي والذي يعقد دورة مصغرة أواخر الشهر الجاري، أدرج: ستاشر، في عداد الأفلام القصيرة المتنافسة على "السعفة الذهبية"، وبالتالي فإن الفيلم سيكون أول شريط مصري في تاريخ المهرجان الذي يدخل السباق كفيلم قصير ينافس على هذه السعفة.