مهرجان القاهرة يمنح منى زكي جائزة فاتن حمامة للتميّز

في الثاني من كانون الأول/ ديسمبر المقبل يمنح مهرجان القاهرة السينمائي في حفل إفتتاح دورته الـ 42 جائزة فاتن حمامة للتميز إلى الفنانة منى زكي، كونها الصورة المثالية للمرأة في السينما المصرية.

 

  • الفنانة منى زكي
    الفنانة منى زكي

اختارت اللجنة العليا لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته الـ 42 (بين 2 و 10 كانون الأول/ ديسمبرالمقبل) الفنانة منى زكي لمنحها جائزة فاتن حمامة للتميز في ليلة الإفتتاح : "هي نجمة جيلها بامتياز والنموذج المثالي لصورة المرأة في السينما المصرية، إستطاعت باختياراتها الذكية أن تحقق المعادلة وتجمع بين القيمة الفنية والجماهيرية دون أن تنجرّ لتقديم أعمال لمجرد التواجد، فهي دائماً تعرف متى تقول لا ولذلك تحتفظ ببريقها ونجوميتها بالإضافة إلى إحترام وتقدير الجمهور حتى إذا غابت بعض الوقت، لذلك فالمهرجان يسعد بمنحها جائزة فاتن حمامة للتميز". هذا ما قاله المهرجان.

"إن اختياري للتكريم بجائزة عظيمة تحمل إسم الفنانة الكبيرة فاتن حمامة من مهرجان القاهرة العريق يجعلني أشعر بالفخر والسعادة والامتنان لكل جهد بذلته طوال سنوات عملي في الفن، ولكل زميل ومخرج وكاتب وعامل في هذه المهنة كان سبباً في هذه اللحظة التي لن تنسى.

أضافت الفنانة منى في تعقيبها على خبر التكريم: سأظل فخورة بانتمائي للفن والسينما المصرية، وأتمنى أن أكون قد ساهمت ولو يجزء بسيط في دعم هذه الصناعة المهمة ووصولها إلى هذه المكانة اللائقة، وأعد الجمهور بأننا سنظل نبذل قصارى جهدنا حتى تستمر ريادة الفن المصري وتأثيره العظيم في الشعوب.

قبل 29 عاماً بدأت مسيرة منى مع مسرح الفنان محمد صبحي في عمله: بالعربي الفصيح، وكانت لها محطات عديدة بعدها (عفروتو، كدة ليه) وقدمت للشاشتين الكثير فجسدت شخصية الراحلة سعاد حسني في حلقات: السندريلا، ثم شاركت في: آسيا، وأفراح القبة، وفي السينما عرفت نجاحات كثيرة منها: أفريكانو، الحب الأول، سهر الليالي، إضحك الصورة تطلع أحلى، دم الغزال، أيام السادات، ولاد العم، وأسوار القمر.