"بين الجنة والأرض" يختتم "أيام فلسطين السينمائية"

اختتام فعاليات مهرجان "أيام فلسطين السينمائية الدولي"، بعرض فيلم "بين الجنّة والأرض" لنجوى نجار، وشارك في المهرجان الذي بدأ الأربعاء الماضي أكثر من 30 فيلماً عربياً وأجنبياً.

  • "بين الجنّة والأرض" يختتم "أيام فلسطين السينمائية"

اختتمت أمس الإثنين فعاليات الدورة السابعة من مهرجان "أيام فلسطين السينمائية الدولي"، بعرض فيلم "بين الجنّة والأرض" للمخرجة الفلسطينية نجوى نجار في عرضه الأول في فلسطين.

ويتناول الفيلم قصة سلمى وتامر وهما زوجان في الثلاثينيات من العمر، يقفان على عتبة الانفصال وأثناء إتمام الإجراءات تصادفهما مشكلة تتعلق بماضي والد تامر، فتأخذهما الرحلة عبر طريق منسي بين الضفة الغربية والجولان المحتل حيث يلتقيان فيه بنماذج مختلفة من البشر.

المهرجان الذي أقيم على مدار أسبوع في "قصر رام الله الثقافي"، شمل حفل ختامه الإعلان عن المشروعين الفائزين في برنامج "حكايات طائر الشمس" حيث فاز كل من مشروع "أورنينا والغولة" للمخرج وكاتب السيناريو إيميل سابا وكاتبة السيناريو بيان شبيب، ومشروع "خالد ونعمة" للمخرج وكاتب السيناريو سهيل دحدل.

كما فاز الفيلم "دماء كالماء" للمخرجة ديما حمدان بجائزة "طائر الشمس الفلسطيني" عن فئة الإنتاج.

وشارك في المهرجان الذي بدأ الأربعاء الماضي، أكثر من 30 فيلماً عربياً وأجنبياً، تشمل أفلاما روائية ووثائقية طويلة وأخرى قصيرة من إيران والصين وفرنسا وتشيلي وأفغانستان والولايات المتحدة وغانا وتركيا وغيرها.

وقال المدير الفني للمهرجان حنا عطا الله إنه "بالرغم من التحديات التي واجهت تنظيم المهرجان، إلا أننا تمكنا من تحقيق أهدافه المرجوة من حيث الحضور ونوعية الأفلام بالرغم من الظروف الاستثنائية، ونأمل استكمال عروض المهرجان في العاصمة القدس وحيفا وغزة".