العرض الشرفي الأول لــ "عودة شيشناق"

المسرح الجهوي في قسنطينة يقدم العرض الشرفي الأول لمسرحية "عودة شيشناق"، ويأتي العرض بمناسبة إحياء رأس السنة الأمازيغية الجديدة.

  • العرض الشرفي الأول لــ
    العرض الشرفي الأول لــ "عودة شيشناق" (واج)

بمناسبة إحياء رأس السنة الأمازيغية الجديدة، قدم المسرح الجهوي لقسنطينة "محمد الطاهر الفرقاني'" العرض الشرفي الأول لمسرحية "عودة شيشناق". 

ويحكي العمل المسرحي الجديد (تأليف وإخراج عمار سيمود)، عودة الملك شيشناق الأمازيغي إلى قومه لحماية وطنه وكل شمال أفريقيا من المؤامرات والدسائس.

وتمزج المسرحية التي يندرج عرضها في إطار تظاهرات الاحتفالات بالسنة الأمازيغية الجديدة 2971 بين التاريخ والخيال، لتحكي عودة شيشناق الذي تقمص دوره الممثل سامي نسرين.

وقال سيمود إن شخصية "شيشناق" لم تنل حقها كما ينبغي في الأعمال الفنية، الأمر الذي حفزه على تسليط الضوء أكثر على تاريخ هذا الملك، مؤكداً على أن هذا العمل "منح الفرصة للعديد من الممثلين الشباب ليظهروا لأول مرة على خشبة المسرح الجهوي".

يذكر أن هذه المسرحية هي العمل الثاني لعمار سيمود الذي يخصص لإحياء رأس السنة الأمازيغية الجديدة، وذلك بعد مسرحية "يناير" التي عرضت عام 2018.