وفاة الممثل محمود عبد الغفار أشهر كومباس على الشاشتين والخشبة

يشيع بعد صلاة ظهر اليوم الجمعة في 29 كانون الثاني/ يناير الجاري جثمان الممثل المصري محمود عبد الغفار الذي توفي فجراً متأثراً بنوبة قلبية داهمته.

  • الممثل الراحل
    الممثل الراحل "محمود عبد الغفار"

بعد 40 عاماً من الأدوار الثانوية، على الشاشتين والخشبة توفي الممثل محمود عبد الغفار، أشهر كومبارس في العديد من الأفلام (إتفرج يا سلام، المنسي، المقامر، جذور في الهواء)، والمسلسلات (هارون الرشيد، دموع في عيون وقحة، حارة 5 نجوم، حكايات هو وهي، لا أحد ينام في الإسكندرية، وآخر ماصوره كان في حلقات الجزء الثالث من مسلسل: سلسال الدم).

الراحل عبد الغفار ظهر في أعمال كثيرة لكن في أدوار مساعدة غير فاعلة في الأحداث، فرأيناه كثيراً ضابط شرطة، أو محققاً، أو طبيباً مهندساً محامياً أو وكيل نيابة إلى درجة أن هذه الشخصيات لازمته بعيداً عن الكاميرا أيضاً بعدما تفاعل معها ونجحت، وبات مرتاحاً لأمر واحد فقط، وهو كثرة أعماله لأن الأدوار التي يلعبها لا ينافسه عليها أحد.

وعرف عنه انسجامه الكامل مع الشخصيات التي جسدها رغم قصر مساحتها، بحيث يتصرف كضابط شرطة مثلاً، فينادي على المدنيين بأسلوب حازم، أو يتقمص دور المهندس فلا يترك أدوات الرسم من يده، إلى آخر الصور التي ينغمس في أجوائها حباً بمهنته وتعلقاً بها.