قروي هندي قتل سيده لإنصاف زملائه السائقين

لا تتردد الأفلام الهندية في إظهار الفقر المدقع الذي يعيش فيه عشرات ملايين المواطنين. شريط THE WHITE TIGER للمخرج رامين بحراني، يطرح القضية الطبقية الأزلية في البلاد من خلال تجربة شاب قروي وجد في قتل وسرقة سيده حلاً لتحسين وضعه وإنصاف زملائه السائقين.

 

  • بريانكا شوبرا جوناس،ضيفة أشرفت على تنفيذ الإنتاج
    بريانكا شوبرا جوناس،ضيفة أشرفت على تنفيذ الإنتاج

المخرج الهندي رامين بحراني (46 عاماً) اقتبس مناخ الرواية التي نشرها ترافيند أديغا بعنوان: النمر الأبيض، وصاغ منها سيناريو الفيلم المميز والجميل والمؤثر، الذي حضرت فيه النجمة الهندية بريانكا شوبرا جوناس، كضيفة شرف أمام الكاميرا في دور السيدة بينكي (مع مهمة الإشراف على تنفيذ الإنتاج) التي تعيش في أميركا وتلبي طلب خطيبها أشوك (راج كومار راو) للحضور إلى الهند والتعرف على والده قبل عقد القران، ليصادف وجود الشاب القروي بالرام (أدارش غوراف) الذي تم توظيفه قبل أيام كسائق لدى العائلة. يتعرض هذا الشاب بشكل دائم للتنمر  والشتائم ومناداته بأقذع الصفات، وهو صامت لا يعلق بشيء أبداً، إلى أن صدمت بينكي في لحظات فرح شخصاً مجهولاً في الشارع ولم تتوقف لنجدته، ومنعاً لأي مساءلة تم توقيع إقرار من بالرام بأنه من كان يقود السيارة.

  • "النمر الأبيض"حيوان نادر في الهند

يمر هذا الأمر عادياً وسط ذهول بالرام من هذه الورطة، ويتفجر الموقف عندما يدفع والد أشوك، السائق بالرام وهو يقوم بتدليك رجليه، فتتصدى له بينكي وتسأله لماذا تُذله بهذه الطريقة المهينة، عندها يُطلب منها الصمت فتغضب وتغادر الجلسة لتطلب في اليوم التالي من بالرام أن يوصلها إلى المطار وأعطته مبلغاً جيداً من المال وتوارت.

لتنقلب بذلك حياة أشوك رأساً على عقب، ويجد بالرام الفرصة سانحة للأخذ بثأره من العائلة ويقرر فوراً رسم خطة للتخلص منه في وقت يكون بصدد توزيع رشاوى على نواب ومسؤولين حكوميين، بواسطة حقيبة كبيرة من المال، فحمل زجاجة حطمها وترك جزءاً منها لطعن أشوك ورميه في الشارع بينما فر هو بالحقيبة، وإبتاع 26 سيارة وتعاقد مع 30 سائقاً بشروط مادية جيدة مع إحترام حقوقهم بالكامل.

عملية بالرام في المدينة كلفت عائلته في القرية 17 قتيلاً برصاص رجال سيده، بما يعني قتل معظم أفرادها الأقرب إلى بالرام، الذي تغيرت ملامحه وبات من أصحاب الأعمال يتعامل مع السائقين على أنهم بشر، في وقت نقرأ على الشاشة قولاً للشاعر الباكستاني محمد إقبال يقول فيه: فور إدراكك ما هو جميل في هذا العالم تتحرر من عبوديتك. كما أن بالرام كان ردد أن المكان السيئ الذي يقيم فيه يعتبره مثل تاج محل بالنسبة إليه. الفيلم يورد معلومة تقول: يوجد في الهند 36 مليون إله. وشارك في الفيلم (125 دقيقة): فيدام سينها، وكاملش جيل.