"روميو وجوليت" على مسرح أوبرا تونس

يشهد مسرح أوبرا تونس بمدينة الشاذلي القليبي الثقافية عرضاً بعنوان "روميو وجوليت"، من الرقص الحديث لمصمم الرقصات الإيطالي لوكا بروني، إنتاج الدار، يوم الأحد المقبل، بمناسبة عيد الحب.

 

  • الملصق الإعلاني لعرض : روميو وجولييت ، في تونس
    الملصق الإعلاني لعرض: "روميو وجولييت" في تونس

حدث فني من إنتاج دار "أوبرا تونس" بعنوان "روميو وجوليت"، أعدّه فريق إيطالي كبير، تألّف من مصمم الرقصات المخرج لوكا بروني، تعاونه في التدريب، ماريا أولغابالياني، وفيرونيكا نيدو. وتولى السينوغرافيا – الأزياء والديكور ماريو فيراري.

وتمت الإستعانة بموسيقى خاصة صاغها الروسي سيرغي بروفوفييف، والإيطالي ماركو شيافوتي، فيما تتمثل المشاركة التونسية بعدد من فناني الرقص الحديث التابعين لمسرح الأوبرا.

العرض الذي يستقبله مسرح الأوبرا في مدينة الشاذلي القليبي الثقافية في العاصمة، مخصص للإحتفال بعيد الحب، الذي يصادف يوم الأحد المقبل في 14 شباط/ فبراير الجاري، لذا كان إختيار العمل الخالد لشكسبير إنسجاماً مع ما توحيه المناسبة، وهو ما سينعكس على مناخ المسرح وطبيعة اللوحات مع إحساس الراقصين في التماهي مع أجواء الحب الخالد بين الحبيبين الأزليين "روميو وجوليت".

مع الإشارة إلى أن خشبات مدينة الثقافة تشهد على الدوام إحتفاليات وعروضاً تُحيي مناسبات فنية وثقافية مختلفة، خصوصاً وأن القاعات مجهزة بأحدث التقنيات المعتمدة في أهم مسارح وقاعات العالم، وسط تنظيم يراعي المقاييس الدولية، إضافة إلى الحرص التقليدي على صحة المشاركين بوجود كادر كامل من وزارة الصحة يواكب النشاطات.