"الملكي الأردني" يكرّم فركوح ويتبنى مشروعه "تباشير"

"المركز الثقافي الملكي الأردني" يكرم الراحل الياس فركوح، ويتبنى مشروعه "تباشير" للكتابة الإبداية.

  • الياس فركوح
    الياس فركوح

تكريماً للأديب الذي رحل عنا قبل أيام، تبنى "المركز الثقافي الملكي الأردني" مشروع "تباشير" الذي كان أطلقه الروائي الأردني إلياس فركوح (1948 - 2020) من خلال "دار أزمنة النشر" في العقد الاخير من القرن الماضي.

وقال "الثقافي الملكي" إن هذه الخطوة تأتي تكريماً لفركوح ووفاء لمشروعه الريادي الإبداعي.

وأعلن مفلح العدوان، مدير المركز الثقافي الملكي الأردني، أن "تباشير" الذي يعدّ "المشروع الحميم للراحل إلياس فركوح سيعود"، مضيفاً "نتطلع إلى استقبال هذه المبادرة والاحتفاء بها ودعمها من كل المؤسسات الثقافية الرسمية والأهلية، وكل الهيئات والمؤسسات والشخصيات الثقافية على مساحة الأردن، وخارج حدود الوطن".

و"تباشير" هي مبادرة للكتابة الإبداعية تشمل الشعر، والقصة، والرواية، والمسرح، والدراسات، والترجمة للعمل الإبداعي الأول (الكتاب الأول).

وقدم فركوح من خلال مبادرته تلك العديد من الكتاب والمبدعين الشباب، الذين أصبحوا اليوم من الأسماء اللامعة في عالم الأدب والفن.