"السورية للكتاب" ترصد تاريخ النساء المشرقيات

"الهيئة العامة السورية للكتاب" تصدر كتاباً حول دور المرأة وإسهاماتها الحضارية في تاريخ المشرق العربي القديم.

  • "السورية للكتاب" ترصد تاريخ نساء المشرق القديم

حول دور المرأة في تاريخ المشرق العربي القديم،صدر عن "الهيئة العامة السورية للكتاب"، كتاب "تاريخ المرأة في المشرق العربي القديم".

الكتاب لمؤلفه عيد مرعي، يتناول إسهامات المرأة الشرقية في صنع الأحداث وتحقيق الإنجازات الحضارية المختلفة إلى جانب الرجل.

ويذكرنا بأسماء كثيرة ما زال بعضها يتردد حتى يومنا هذا، كسميراميس ونفرتيتي وحتشبسوت وكليوباترة وزنوبيا وغيرهنّ، لكن إلى جانب ذلك ثمة شخصيات نسائية كانت لها إسهاماتها في مجالات الحياة المختلفة، حتى وإن لم يرد ذكرها في النصوص المكتوبة، أو لم تنل حظها من الشهرة، فهناك الوزيرة والطبيبة والكاتبة والموسيقية والأديبة والشاعرة وغيرهن.

ويرصد الكتاب الذي يقع في 350 صفحة، تاريخ أهم النساء المعروفات في المشرق العربي القديم من خلال الوثائق والنصوص المكتوبة، أو الآثار المنحوتة، بدءاً من الألف الثالث قبل الميلاد حتى العصر الروماني - البيزنطي، بالاعتماد على مصادر أصلية موثوقة.