نزار نجار يستعيد سيرة وجيه البارودي

كتاب جديد عن "الهيئة العامة السورية للكتاب" يتتبع سيرة الطبيب والشاعر الراحل وجيه البارودي.

  • نزار نجار يستعيد سيرة وجيه البارودي
    نزار نجار يستعيد سيرة وجيه البارودي

حول الطبيب والشاعر السوري وجيه البارودي (1901 - 1996)، أصدرت "الهيئة العامة السورية للكتاب" كتاباً جديداً من إعداد الأديب نزار نجار.

ويتطرق الكتاب الذي يأتي ضمن "سلسلة آفاق ثقافية" إلى سيرة حياة أحد أشهر شعراء الغزل، بدءاً من ولادته ومعايشته لأحداث الحرب العالمية الأولى وضولاً إلى تفتح موهبته الشعرية.

وتناول الكاتب آثار البارودي الشعرية التي شملت إصدار ديوانه الأول "بيني وبين الغوالي" عام 1950 ثم "كذا انا" إلى "سيد العشاق"، الديوان الثالث في مسيرة الراحل.

ويلمح نجار إلى ما تميز به شعر وجيه الذي شغلته قضايا الإصلاح الاجتماعي، والحائز على العديد من الجوائز ومنها جائزة وزارة الثقافة السورية و"جائزة القدس" في إيران.

ويقول معد الكتاب إن شعر البارودي "شكّل ثورة حقيقية على القيم البالية والأعراف السائدة، فكان من الرواد الأوائل للثورة التقدمية ضد الاقطاع والظلم الاجتماعي والتفاوت الطبقي".