100 باحث يناقشون الفن التشكيلي في ظل العولمة

يجتمع نحو 100 باحث وأكاديمي وفنان تشكيلي من 10 جامعات عربية في مصر، لمناقشة دور الفنون التشكيلية وخدمة المجتمع في ظل ما تفرضه العولمة من تحولات.

  • 100 باحث يناقشون الفن التشكيلي في ظل العولمة
    100 باحث يناقشون الفن التشكيلي في ظل العولمة

يجتمع نحو 100 باحث وأكاديمي وفنان تشكيلي من 10 جامعات عربية في مؤتمر علمي تستضيفه جامعة الأقصر المصرية غداً السبت ويستمر لمدة ثلاثة أيام.

ويناقش المؤتمر الذي ترعاه وزيرة الثقافة المصرية إيناس عبد الدايم ويحمل عنوان "الفنون التشكيلية وخدمة المجتمع... الفن والاتصال في سياق العولمة"، يناقش قضايا الفنون التشكيلية وتفاعلها مع التحولات الثقافية والاقتصادية والاجتماعية للعولمة.

ويهدف المؤتمر بحسب المنظمين إلى "تعزيز إمكانات الجامعة في مجال التواصل مع الجامعات العربية والدولية، في مختلف المجالات البحثية، لما تحققه مثل تلك المؤتمرات من إثراء لعملية البحث العلمي، بجانب خروج المشاركين بتصور واضح حول إمكانية إعادة النظر فيما للعولمة من تأثيرات على مفاهيم التراث والهوية الثقافية وسبل التعامل الأمثل مع تلك التأثيرات والمستجدات، من أجل بناء جيل يعي حدود رسالته، ويرتكز على وعي معرفي أصيل".

ووفق تصريح الأمين العام للمؤتمر داليا فرح، فإن المؤتمر "يعد مناسبة جيدة لبحث التفاعلات بين الفن والتعليم والمسؤولية المجتمعية لهما، من خلال 60 بحثاً تقدم بها 74 باحثاً وباحثة".