للمرة الأولى.. "قلعة دمشق" تحتضن مسابقة لنحت البورتريه

"قلعة دمشق" تستضيف للمرة الأولى "مسابقة نحت البورتريه"، والمسابقة تعتبر استعادة للحراك الذي شهدته الساحة التشكيلية السورية قبل الحرب.

  • للمرة الأولى..
    للمرة الأولى.. "قلعة دمشق" تحتضن مسابقة لنحت البورتريه (سانا)

بهدف دعم الفنانين الشباب وإبراز مواهبهم وإبداعاتهم، احتضنت قلعة دمشق للمرة الأولى "مسابقة نحت البورتريه" بمشاركة خريجين من كلية الفنون الجميلة ومعهد الفنون التطبيقية.

وتأتي المسابقة ضمن فعاليات "أيام التشكيل السوري" بمشاركة 21 خريجاً جسدوا بمنحوتاتهم تعابير إنسانية مختلفة، مستخدمين مادة الصلصال.

وتعتبر المسابقة استعادة للحراك الذي شهدته الساحة التشكيلية السورية قبل الحرب.

ومن المشاركين علي عجوب الذي سعى لتجسيد فلسفة الموت المؤقت بأسلوب المدرسة السريالية، أما منحوتة كارولين يوسف فجسدت وجه إنسان مع اكتافه بأسلوب تجريدي تعبيري. 

من جانبه، أعلن مدير المعهد النحات وضاح سلامة وجود عزم على أن تصبح هذه المسابقة تقليداً سنوياً يتم تطويره كل عام.

وتشكلت لجنة تحكيم المسابقة من النحاتين عماد كسحوت وإحسان العر ووأكثم عبد الحميد ووضاح سلامة. 

ويقام الاثنين المقبل معرض يتضمن نتاج المشاركين يتخلله توزيع الشهادات والجوائز على الفائزين.