"الثقافة المصرية" تكرّم ثلاثة مترجمين

وزارة الثقافة المصرية تكرّم ثلاثة من أهم مبدعي الترجمة في البلاد، وذلك بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية.

  • "الثقافة المصرية" تكرّم ثلاثة مترجمين

بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية، كرمت وزارة الثقافة المصرية ثلاثة من أهم مبدعي الترجمة "تقديراً لإسهاماتهم البناءة في مجالات العمل الترجمي". 

وجاء ذلك خلال حفل حضرته وزيرة الثقافة إيناس عبد الدايم نظمه "المركز القومي للترجمة" على مسرح "دار الأوبرا".

‎وكرمت عبد الدايم المترجمين أنور إبراهيم وعوني عبد الرؤوف وبدر الرفاعي، بإهدائهم دروعاً تذكارية تقديراً لإسهاماتهم البناءة في مجالات العمل الترجمة. 

‎وشمل الاحتفال لقاءً مفتوحاً ناقش علاقة الترجمة باللغة العربية، وإلقاء الضوء على طبيعة العمل الترجمي وخصوصياته بوجه عام، وتكوين المترجم اللغوي والثقافي، والعديد من الصعوبات التي تواجه المترجمين في أداء عملهم على وجه أمثل.

‎كما تضمن الاحتفال عروضاً تسجيلية لإنجازات مترجمين مصريين من اللغات الأجنبية إلى اللغة العربية.