رحيل الكاتب الفلسطيني أحمد السرساوي

الموت يغيّب الكاتب الفلسطيني أحمد السرساوي، وتميز أسلوب الراحل القصصي بسخرية لاذعة ولغة بسيطة صعبة.

  • رحيل الكاتب الفلسطيني أحمد السرساوي
    رحيل الكاتب الفلسطيني أحمد السرساوي

رحل عن عالمنا الكاتب والصحفي الفلسطيني أحمد السرساوي (1950 – 2021)، الذي غيّبه الموت أمس الأحد بعد صراع مع المرض.

ونعت وزارة الثقافة الفلسطينية الراحل قائلة في بيان إنه "أمضى حياته مناضلاً نقياً، صاحب موقف لا يهادن به، عمل في الصحافة السورية والفلسطينية مدة طويلة، وتميز أسلوبه القصصي بسخرية لاذعة ولغة بسيطة صعبة، استطاع من خلالها أن يحقق حضوراً قوياً في الوسط الثقافي الفلسطيني والعربي".

وأضاف البيان أن السرساوي الذي توفي في سوريا "كتب القصة القصيرة ونال عدة جوائز في بداية مشواره الأدبي، لكنه لم يصدر سوى مجموعة واحدة من أعماله الكثيرة، حملت عنوان "شاهد عيان".

يذكر أن الراحل درس الفلسفة في جامعة دمشق، وكان لمقالاته الساخرة الأدبية منها أو السياسية وقعها العميق في الأوساط الثقافية ولدى القراء.