"منشورات الجمل" تعلن عن "جائزة سركون بولص"

"منشورات الجمل" في العاصمة اللبنانية بيروت تعلن إطلاقها "جائزة سركون بولص"، في ذكرى رحيل الشاعر العراقي العاشرة.

الشاعر العراقي الراحل سركون بولص

أعلنت دار "منشورات الجمل" ومركزها العاصمة اللبنانية بيروت إطلاق "جائزة سركون بولص"، الشاعر العراقي، وذلك في ذكرى رحيله العاشرة.

وقال الدار في بيان صادر عنه نشره على صفحته على "فيسبوك" إن الجائزة ستمنح لشاعر أو مترجم غايتها "تكريم الأعمال الشعرية المهمّة وإبرازها، فضلاً عن دعم الجهود المميزة في ترجمة الشعر إلى العربية من اللغات الأخرى".

ووفق البيان "ستكون الجائزة سنوية وتمنح لعمل شعري منشور، أو إلى مجمل أعمال شاعر يكتب باللغة العربية، أو إلى ترجمة شعرية من لغة أولى إلى العربية".

الجائزة التي حدّدت قيمتها ب 3000 دولار، ستتكوّن لجنة أعمالها من متخصّصين وظيفتهم اختيار الأسماء والأعمال المرشحة والفائزين في ما بعد، لكن بشرط أن تكون الأعمال منشورة في كتاب.

والدورة الأولى من الجائزة ستكون العام المقبل، حيث سيعلن عن الفائز/ة في 22 تشرين الأول/ أكتوبر من كل عام، وذلك بإقامة حفل خاص لتسليمها ضمن فعاليات "معرض بيروت الدولي للكتاب" في السنة نفسها، و"في حال تعذّر ذلك، لأي سبب، يجري اختيار مكان آخر في أقرب موعد ممكن لمعارض الكتب"، على ما جاء في البيان.

ومن المفترض أن تختار اللجنة بنفسها الأسماء المرشحة واختيار الاعمال الفائزة، وليس بتقديم الترشيحات الأولية للجائزة من الشاعر أو المترجم مباشرة، ولا عن طريق مؤسسات أو دور نشر.

وأعلنت "منشورات الجمل" أيضاً أنها "تتولّى كلّ الترتيبات المتعلّقة بالجائزة، من التغطية الإعلامية لحفل تسليم الجائزة سواء بتمويلها أو بمساهمة آخرين".

الشاعر العراقيّ السرياني من مواليد العام 1944 رحل في 22 تشرين الأول/أكتوبر 2007، في برلين - ألمانيا. 

وينتمي بولص وفق التقسيمات الشعرية المكانية إلى ما يسمى بــ "جماعة كركوك" أو الجيل الستينيّ في الشعر العراقي.

أصدر سركون بولس أكثر من ديوان شعري ونصوص، كما ترجم العديد من الاعمال الأدبية، ومن أبرز أعماله "رقائم لكون الروح"، و"عظمة أخرى لكون القبيلة"، و"إذا كنت نائماً في مركب نوح".