تويتر ترفض دعوات لإلغاء حساب ترامب

شركة "تويتر" تؤكد بأن الحسابات التي تخص زعماء العالم تحظى بوضع خاص على شبكة التواصل الاجتماعي، رافضة دعوات مستخدمين للشركة بإلغاء حساب الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

تويتر ترفض دعوات لإلغاء حساب ترامب

أكدت شركة "تويتر" موقفها بأن الحسابات التي تخص زعماء العالم تحظى بوضع خاص على شبكة التواصل الاجتماعي، رافضة دعوات مستخدمين للشركة بإلغاء حساب الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وقالت الشركة في تعليق على مدونتها إن "منع أحد زعماء العالم من تويتر أو حذف تغريداته المثيرة للجدل، سيخفي معلومات مهمة يجب أن يكون بوسع الناس الإطلاع عليها ومناقشتها".

وكانت تويتر قد قالت بالفعل في أيلول/سبتمبر إن من بين العوامل التي تدرسها قبل حذف حساب أو تغريدة "الأهمية الإخبارية"، وما إذا كانت التغريدة "محل اهتمام عام".

وقال منتقدون إن تغريدات ترامب واستمرار وجوده على تويتر، يعرض العالم للخطر ويمثل خرقاً للحظر الذي تفرضه تويتر على التهديد باللجوء للعنف. ونظم بعض المستخدمين احتجاجاً عند مقر تويتر في سان فرانسيسكو الأربعاء.

وردت تويتر في تعليقها على مدونتها أنه حتى إذا منعت أحد زعماء العالم من تويتر، فإن ذلك لن يؤدي إلى إسكاته.

وقالت الشركة إنها تراجع تغريدات زعماء العالم وتفرض تطبيق قواعدها وفقاً لذلك، تاركة المجال مفتوحاً أمام احتمال حذف بعض المواد التي يقومون بإرسالها.

وأضافت "ليس هناك حساب لأي شخص يعزز نمو تويتر أو يؤثر على هذه القرارات. نعمل بجد للبقاء محايدين واضعين مصلحة الجمهور نصب أعيننا".

ولم يرد البيت الأبيض بشكل فوري على طلب للتعليق على بيان تويتر.