إغلاق مزار تمثال الحرية في نيويورك أمام السائحين

إدارة مزار تمثال الحرية في نيويورك، تقوم بإغلاقه بسبب وقف أنشطة الإدارة الأميركية.

إغلاق مزار تمثال الحرية في نيويورك أمام السائحين

فوجئ السائحون الذين وصلوا السبت إلى متنزه باتري بمنطقة مانهاتن السفلى، على أمل اللحاق بمركب ينقلهم إلى تمثال الحرية في ميناء نيويورك، بأن المزار جرى إغلاقه بسبب وقف أنشطة الإدارة الأميركية.

وأعلنت إدارة المتنزه الوطني بعد ظهر الجمعة أنها ستغلق المزار التاريخي وجزيرة إيليس المجاورة أمام الزائرين، إذا لم يتوصل الكونغرس إلى اتفاق تمويل بحلول منتصف ليلة الجمعة، لكن يبدو أن الرسالة لم تصل إلى الجميع.

وقالت أمبارو مينديز، وهي طالبة جاءت ضمن برنامج تبادل من الأرجنتين برفقة صديقتها إنها اشترت التذاكر عبر الإنترنت قبل أسبوع لزيارة التمثال والجزيرة.

وقالت صديقتها برونيلا بيتوروسو "جئنا... لمشاهدة تمثال الحرية. وهذه (التجربة) ليست مثل أن نشاهده من هنا".

ولم يكن أي منهما على دراية بوقف أنشطة الحكومة. وعبرت مينديز عن استغرابها عندما شرح لها أحد المختصين مسألة وقف الأنشطة.

وأضافت بيتورسو "لن نأتي إلى هنا مرة أخرى".