احتراق الدير الذي ألهم أمبرتو إيكو كتابة روايته "اسم الوردة"

السلطات الإيطالية تقول إن دير "ساكرا دي سان ميكيلي"قد تضرر بفعل حريق، وهو الدير الذي ألهم أمبرتو إيكو كتابة روايته الشهيرة "اسم الوردة".

احتراق الدير الذي ألهم أمبرتو إيكو كتابة روايته "اسم الوردة"

قالت السلطات الإيطالية الخميس إن دير "ساكرا دي سان ميكيلي"قد تضرر بفعل حريق.

والدير إيطالي المذكور يعود تاريخه إلى العصور الوسطى، وكان ملهماً للرواية الشهيرة التي كتبها أمبرتو إيكو "اسم الوردة" والفيلم المقتبس عنها.

ووفقا لوكالة الأنباء الإيطالية "أنسا"، يقيم في الدير ثلاثة من الآباء ولم يصب أحد منهم، كما لم تحترق الأعمال الفنية بالدير رغم الضرر الكبير فيه.

ويقع هذا الأثر على قمة جبل غرب مدينة تورينو الواقعة شمال شرق البلاد، وبدأت أعمال تشييد الدير في الفترة بين عامي 983 و987 للميلاد.

وذكرت وكالة الأنباء الإيطالية أن الحريق ألحق ضرراً بالجزء الخاص بالرهبان.

وكانت رواية "اسم الوردة" قد نشرت أولى نسخها عام 1980 وبعدها بست سنوات جرى إنتاج فيلم من بطولة شين كونري وكريستيان سلاتر يحمل العنوان نفسه استناداً إلى رواية إيكو.