سحب جائزتين من بيل كوسبي بعد إدانته بالاعتداء الجنسي

قال مركز كنيدي يوم الاثنين إن أعضاء مجلس أمناء المركز صوتوا على سحب جائزة المركز للفنون وجائزة مارك توين للفكاهة الأميركية، وهما من أعلى الجوائز الفنية في الولايات المتحدة، من بيل كوسبي في أعقاب إدانته بالاعتداء الجنسي.

بيل كوسبي يدفع التهم بعد إدانته بالاعتداء الجنسي
بيل كوسبي يدفع التهم بعد إدانته بالاعتداء الجنسي

وقال المركز الواقع في العاصمة الأميركية واشنطن في بيان "في ضوء إدانة السيد كوسبي الجنائية في الآونة الأخيرة، خلص المجلس إلى أن أفعاله ألقت بظلالها على إنجازاته خلال مسيرته".

وانضم مركز كنيدي إلى عدد من الجامعات الأميركية التي سحبت الشهادات الفخرية التي منحت لنجم برنامج "ذا كوسبي شو" البالغ من العمر 80 عاماً.

وانتهت هيئة محلفين في بنسلفانيا الشهر الماضي إلى إدانة الممثل الكوميدي بتخدير أندريا كونستاند والاعتداء عليها جنسياً، وهي مديرة عمليات سابقة لفريق كرة السلة النسائي في جامعة تمبل.

ودفع كوسبي بأنه غير مذنب وقال محاموه إنهم سيطعنون على القرار.

وفي الأسبوع الماضي، طردت أكاديمية علوم وفنون السينما الأميركية والتي تقدم جوائز الأوسكار في هوليوود كوسبي.

وحصل كوسبي على جائزة مركز كنيدي للفنون التي تقر بالإسهامات في الثقافة الأميركية عام 1998 وحصل على جائزة مارك توين في عام 2008.

ولم يرد المتحدث باسم كوسبي على طلب رويترز للحصول على تعليق بخصوص قرار مركز كنيدي.