"العنقاء" باكورة التشكيلي السوري أيهم المحيثاوي

"المركز الثقافي العربي" في مدينة السويداء السورية يستضيف معرض "العنقاء" باكورة معارض التشكيلي أيهم المحيثاوي.

"العنقاء" باكورة التشكيلي السوري أيهم المحيثاوي

إنطلق الفنان التشكيلي السوري أيهم المحيثاوي من المدرسة السريالية لتجسيد رؤيته الفنية لمفهوم الفناء والولادة والتجدد في معرضه الأول الذي افتتح أمس الأحد في "المركز الثقافي العربي" في مدينة السويداء.

المعرض حمل اسم "العنقاء" ويستمر 6 أيام ويضم 20 لوحة بمقاسات مختلفة وطغت عليها الألوان الترابية، إضافة إلى نحو 50 عملاً صغيراً لدراسات فنية سريعة لكيانات في معظمها أنثوية تجسد حالات إنسانية تعبيرية متنوعة مستخدماً فيها الزيتي والحواري والرصاص.

وبحسب "سانا" فإن المحيثاوي اختار الأنثى رمزاً للخصوبة والاستمرارية والتجدد ليعبر من خلالها عن طائر العنقاء الأسطوري الذي ما إن يفنى حتى ينهض من تحت الرماد من جديد ليعكس به حالات إنسانية عايشها في صراعه مع مرض عضال تناغمت مع حالته الصحية والنفسية وأفكاره.

الفنان السوري لفت إلى أن السريالية باعتبارها تعتمد على الحلم وتخرج دوماً عن إطار أي مفهوم بسيط للإدراك، فإنه "يمكن من خلالها التعبير عن هواجسنا وأفكارنا بتلقائية أكبر".

يذكر أن المحيثاوي من مواليد السويداء 1995 وخريج كلية الفنون الجميلة الثانية فيها عام 2017.