السعوديات يتأهبن لقيادة السيارات أواخر هذا الشهر!

النساء السعوديات "يتأهبن" لقيادة السيارات للمرة الأولى في 24 حزيران/يونيو الجاري، وذلك بعد صدور قرار ملكي في أيلول/سبتمبر الماضي يقضي برفع الحظر على قيادة النساء للسيارات.

السعوديات يتأهبن لقيادة السيارات أواخر هذا الشهر!

قالت وكالة "رويترز" إن النساء السعوديات "يتأهبن" لقيادة السيارات للمرة الأولى في 24 حزيران/يونيو الجاري.

يأتي ذلك بعد قرار ملكي صدر في أيلول/سبتمبر الماضي يقضي برفع الحظر على قيادة النساء للسيارات.

أميرة عبد القادر، وهي مهندسة معمارية، قالت للوكالة إنها تود أن تجلس في مقعد القيادة وتمسك بالمقود حيث أن "الجلوس وراء عجلة القيادة (معناه) أنك من يتحكم في الرحلة. أود التحكم في كل تفاصيل رحلتي. فأنا سأكون من يقرر متى أنطلق وما سأفعله ومتى أعود".

وبحسب "رويترز" فإن أميرة واحدة من حوالي 200 امرأة في شركة "أرامكو" السعودية للنفط استفدن من عرض الشركة تعليم الموظفات وأفراد أسرهن قيادة السيارات في مركز قيادة المركبات بأرامكو السعودية في الظهران، وذلك "دعماً للثورة الاجتماعية التي تشهدها المملكة".

وقالت أميرة "نحتاج السيارة لأداء أنشطتنا اليومية. فنحن نعمل ونحن أمهات ولدينا الكثير من النشاط الاجتماعي. نحن بحاجة للخروج ولذا نحتاج لوسيلة النقل ... وهذا سيغير حياتي".

وتمثل النساء حوالي خمسة في المئة من مجموع العاملين في "أرامكو" الذين يبلغ عددهم 66 ألفاً. الأمر الذي يعني أن 3000 امرأة أخرى قد تلتحق بمدرسة قيادة السيارات.