الريال الإيراني يرتفع على ضوء التقارب بين طهران والرياض

ألقى التقارب السعودي الإيراني، وما رافقه من حالة عامة من خفض التوتر السياسي بين البلدين، بنتائجه على تحسّن العملة الإيرانية، ليرتفع الريال بما نسبته 6%.

  • الريال الإيراني يسترد عافيته، ويرتفع 6% بعد الإعلان عن التقارب السعودي الإيراني.
    الريال الإيراني يسترد عافيته، ويرتفع 6% بعد الإعلان عن التقارب السعودي الإيراني.

تحسّن سعر صرف الريال الإيراني، اليوم السبت، معوّضاً بعض الخسائر التي تكبدها في الآونة الأخيرة، ليسجّل ارتفاعاً تجاوز نسبة 6%، وسط احتمالات تقلص التوتر في المنطقة، بعد إعلان إيران والسعودية استئناف العلاقات الدبلوماسية بينهما.

واتفقت إيران والسعودية، أمس الجمعة، على استئناف العلاقات الدبلوماسية، بعد سنوات من التوتر بينهما، الذي هدد الاستقرار والأمن في منطقة الخليج.

وأشار موقع الصرف الأجنبي الإلكتروني "بونباست دوت كوم"، إلى أنّ الريال الإيراني سجّل، اليوم السبت، 447 ألفاً مقابل الدولار الأميركي، في السوق الحرة غير الرسمية، مقارنةً مع 477 ألفاً، أمس الجمعة، ولفت موقع "بازار 360" إنّ سعر الريال بلغ 446500.

وكان الريال الإيراني قد فقد ما يقارب من 30% من قيمته، منذ بدء الاضطرابات وأعمال العنف التي شهدتها البلاد، في أيلول/سبتمبر الماضي، عقب وفاة الشابة الإيرانية مهسا أميني.

وهبط الريال إلى مستوى قياسي عند 601 ألفاً للدولار، في أواخر شباط/فبراير الماضي، ولكنّه عاد للارتفاع في آذار/مارس، بعد تراجع التوتر بشأن البرنامج النووي الإيراني، وذلك مع زيارة رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية إلى طهران.

وأضرت إعادة فرض العقوبات الأميركية، عام 2018، بالاقتصاد الإيراني، مع الحد من صادرات النفط الإيرانية وتراجع القدرة على الحصول على العملات الأجنبية.

اقرأ أيضاً: كم بلغ حجم نمو الاقتصاد الإيراني في 9 أشهر؟