العراق: مشروع ربط سكك الحديد مع إيران يهدف إلى نقل المسافرين فقط

وزارة النقل العراقية توضح في بيان أنّ مشروع الربط السككي مع إيران يتعلق بنقل المسافرين فقط، وأنّه لا يوجد إمكانية لنقل البضائع عبر القطارات عن طريق إيران.

  • مشروع الربط السككي بين العراق وإيران يتعلق بـنقل المسافرين فقط
    مشروع الربط السككي بين العراق وإيران يتعلق بـنقل المسافرين فقط

أكدت وزارة النقل العراقية، في بيان صادر عن مدير الإعلام والاتصال الحكومي في الوزارة ميثم الصافي، أنّ مشروع الربط السككي مع إيران يتعلق بـنقل المسافرين فقط، بحسب وكالة الأنباء العراقية الرسمية.

وأوضح البيان أنّ ميناء الفاو الكبيرة في البصرة هو أقرب نقطة لنقل الحمولات البحرية إلى أوروبا، وهو ما يعني أنّ الدول المصدرة ترغب في تصدير سلعها ومنتجاتها عن طريق ميناء الفاو.

وأشار البيان إلى أنّ ذلك يترتب عليه "توفير موارد اقتصادية إضافية كبيرة ومهمة لخزينة العراق، وتشغيل آلاف الأيدي العاملة من العراقيين"، لافتاً إلى أنّ تكاليف النقل البحري أقل من عملية النقل السككي والبري بثلاث مرات.

ووفق البيان، فإنّه "لا يوجد إمكانية لنقل البضائع عبر القطارات عن طريق إيران، نظراً إلى أنّ موانئ الدولة الجارة أبعد من المسافة المقررة للنقل".

وفي تموز/يوليو 2019، جرى الكشف عن مشروع للسكك الحديدية يربط بين مدن إيران والعراق وسوريا. وباشرت إيران والعراق وسوريا بناء خط لسكك الحديد يربط بين مدن شلمجة الإيرانية والبصرة العراقية واللاذقية السورية ما يعني ربط ميناء الإمام الخميني بميناء اللاذقية السوري في البحر الأبيض المتوسط.

اقرأ أيضاً: عن مشروع السكك الحديدية بين إيران ودول المنطقة