بعد الولايات المتحدة.. بريطانيا ترفع أسعار الفائدة

لجنة السياسة النقدية في بنك إنكلترا تعلن رفع أسعار الفائدة للمرة الثالثة على التوالي، وتتوقع ارتفاع معدل التضخم.

  • بريطانيا ترفع أسعار الفائدة للمرة الثالثة على التوالي
    سجل التضخم في المملكة المتحدة أعلى مستوى له في 30 عاماً قبل العملية العسكرية الروسية

رفع بنك إنكلترا، اليوم الخميس، أسعار الفائدة للمرة الثالثة على التوالي، متوقعاً أن "يرتفع معدل التضخم فوق توقعاته السابقة" وأن "تبقيه الأزمة في أوكرانيا مرتفعاً لفترة أطول".

وصوتت لجنة السياسة النقدية بالبنك خلال اجتماعها بواقع 8-1 لصالح زيادة أخرى بنسبة ربع نقطة مئوية لسعر الفائدة الأساسي للبنك، مما رفعه إلى 0.75%، حسبما نقلت شبكة "سي إن بي سي".

رفع بنك الاحتياطي الفيدرالي الأميركي أسعار الفائدة بمقدار ربع نقطة مئوية للمرة الأولى منذ عام 2018، مساء الأربعاء، لتتراوح بين النطاق 0.25% و0.50%، متوقعاً رفعها 6 مرات أخرى هذا العام.

وسجل التضخم في المملكة المتحدة بالفعل أعلى مستوى له في 30 عاماً قبل العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، مما أدى إلى ارتفاع أسعار الطاقة وسيؤدي إلى مزيد من الضغط التصاعدي على توقعات التضخم للبنك المركزي.

وفي اجتماعها الأخير في شباط/فبراير، رفعت اللجنة توقعاتها للتضخم إلى ذروة 7.25% في نيسان/أبريل، على خلفية النمو القوي وسوق العمالة القوي السوق في المملكة المتحدة.

وقال البنك في ذلك الوقت إن أي تشديد إضافي للسياسة النقدية سيعتمد على التوقعات متوسطة الأجل للتضخم والتي ارتفعت بعد ذلك بسبب الوضع في أوكرانيا والتهديدات اللاحقة لإمدادات الطاقة.

يتوقع البنك الآن أن يرتفع التضخم أكثر في الأشهر المقبلة إلى نحو 8% في الربع الثاني من عام 2022، وربما أعلى في وقت لاحق من العام.

وقرر الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأميركي)، الأربعاء، رفع نطاق أسعار الفائدة الرئيسية بمقدار ربع نقطة مئوية، لأول مرة منذ أواخر 2018، في مسعى لمواجهة التضخم المتسارع في الولايات المتحدة.

وبالقرار الجديد، يرتفع نطاق أسعار الفائدة الأميركية من صفر – 0.25 بالمئة ليصبح 0.25 – 0.5 بالمئة.