بيانات حكومية: أكثر من ثلثي إنتاج النفط في خليج المكسيك ما زال متوقفاً

شركات النفط البحري في الولايات المتحدة الأميركية تستكمل عملية إنتاجها النفطي اليوم رغم توقف أكثر من ثلثي الإنتاج في الخليجي المكسيكي، نتيجة إعصار "أيدا" الذي ضرب البلاد.

  • نحو 76% من إنتاج الخام من إنتاج الغاز الطبيعي متوقف في خليج المكسيك
    انخفضت أسعار النفط الثلاثاء الماضي، وسط توقعات بانخفاض الطلب

أظهرت بيانات حكومية أنّ شركات النفط البحري في الولايات المتحدة استأنفت نحو 200 ألف برميل من الإنتاج اليوم الجمعة، في حين لا يزال معظم إنتاج الخام بساحل الخليج متوقفاً بعد الإعصار "أيدا".

وما زال أكثر من ثلثي إنتاج النفط في خليج المكسيك في الولايات المتحدة، أو 1.2 مليون برميل يومياً، متوقفاً بعد أسبوعين تقريباً من الإعصار الذي اجتاح المنطقة المنتجة للنفط مع طول أمد جهود الإصلاح.

وقال مكتب السلامة والإنفاذ البيئي، أمس الخميس، إن نحو 76% من إنتاج الخام، أو ما يعادل 1.39 مليون برميل يومياً، وأكثر من 1.72 مليار قدم مكعبة من إنتاج الغاز الطبيعي متوقف في خليج المكسيك الأميركي.

وانخفضت أسعار النفط الثلاثاء الماضي، وسط توقعات بانخفاض الطلب، بعد أن أغلق الإعصار "أيدا" مصافي التكرير على ساحل الخليج الأميركي.

وتسبب الإعصار "أيدا"، الذي وصل إلى اليابسة في الولايات المتحدة يوم الأحد كإعصار من الفئة الرابعة، في توقّف ما لا يقل عن 94% من إنتاج النفط والغاز البحري في خليج المكسيك، وتسبب في أضرار "كارثية" لشبكة الكهرباء في ولاية لويزيانا.