‏‏بيان مشترك سعودي إماراتي أميركي بريطاني حول الأوضاع الاقتصادية في اليمن

صدور ‏‏بيان سعودي إماراتي أميركي بريطاني مشترك بشأن الأوضاع الاقتصادية في اليمن، يدعو إلى عودة حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي إلى مدينة عدن للبدء في تحقيق "استقرار اقتصادي".

  • صدور ‏‏بيان مشترك بخصوص الأوضاع الاقتصادية في اليمن
    بعد سنوات الحرب انخفضت قيمة الريال اليمني وارتفعت أسعار المواد الغذائية

أفاد التلفزيون السعودي عن صدور ‏‏بيان سعودي إماراتي أميركي بريطاني مشترك بشأن الأوضاع الاقتصادية في اليمن.

وأكَّد هذا البيان المشترك على "ضرورة عودة حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي إلى مدينة عدن". 

ودعا حكومة هادي إلى "الإسراع في اتخاذ الخطوات اللازمة للبدء بتحقيق الاستقرار الاقتصادي" في اليمن. 

كما أعرب البيان عن قلق ‏الدول الموقعة عليه من "انخفاض قيمة الريال اليمني، وارتفاع أسعار المواد الغذائية".

وميدانياً تستمر المواجهات العنيفة في مديرية بيحان بمحافظة شبوة، حيث أفاد مراسل الميادين بمقتل أركان حرب "لواء الأماجد" المدعوم سعودياً العقيد أحمد الدماني والعديد من مرافقيه، خلال مواجهاتٍ مع الجيش واللجان في منطقة الحازمية.

وسبق لرئيس "المجلس الانتقالي الجنوبي" المدعوم إماراتياً، عبيدروس الزبيدي، أن أعلن "حالة الطوارئ ورفع الجهوزية القتالية على امتداد كل محافظات الجنوب اليمني"، وذلك عقب سقوط قتلى وجرحى في صفوف محتجّين في مدينة عدن برصاص برصاص قوات تابعة للمجلس وأخرى تابعة للرئيس عبد ربه منصور هادي وحزب الإصلاح.