"توتال إنرجي" الفرنسية تتوقف عن شراء النفط الروسي نهاية 2022

شركة "توتال إنرجي" الفرنسية تعلن تخليها عن النفط الخام والديزل الروسي في البلاد احتجاجاً على العملية العسكرية الروسية ضد أوكرانيا.

  • أعلنت "توتال إنرجي" توقيف جميع مشترياتها من النفط الروسي في السوق قصيرة الأجل

أعلنت شركة "توتال إنرجي" الفرنسية، الثلاثاء، أنها ستتوقف عن شراء النفط الخام والديزل الروسي بحلول نهاية عام 2022.

وبذلك تصبح أحدث شركة عملاقة للطاقة تعلن تخليها عن النفط الروسي في البلاد احتجاجاً على العملية العسكرية الروسية ضد أوكرانيا، بحسب ما نقلت وكالة "بلومبرغ" الأميركية.

وقالت الشركة الفرنسية في بيان، الثلاثاء، "نظراً إلى تدهور الوضع في أوكرانيا ووجود مصادر بديلة لتزويد أوروبا، قررت شركة توتال إنرجي من جانب واحد عدم الدخول في عقود أو تجديدها لشراء النفط والمنتجات البترولية الروسية".

وأعلنت "توتال إنرجي" بالفعل توقيف جميع مشترياتها من النفط الروسي في السوق قصيرة الأجل.

وأشارت الشركة إلى أنّ هذا هو الحال الآن أيضاً بالنسبة لشحنات الغاز الطبيعي أو الغاز الطبيعي المسال في البلاد.

وأضافت أنها لن تقدّم رأس مال جديدٍ لمشروع الغاز الطبيعي المسال في القطب الشمالي في سيبيريا، والذي لا يزال قيد الإنشاء.

حلف الناتو يحاول التمدد باتجاه الشرق قرب حدود روسيا، عن طريق ضم أوكرانيا، وروسيا الاتحادية ترفض ذلك وتطالب بضمانات أمنية، فتعترف بجمهوريتي لوغانسك ودونيتسك، وتطلق عملية عسكرية في إقليم دونباس، بسبب قصف القوات الأوكرانية المتكرر على الإقليم.