ماكرون يدرس فكرة استحداث وزارة مهمتها تقليص اعتماد فرنسا على الوقود الأحفوري

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يطرح خلال مسيرة انتخابية فكرة استحداث وزارة جديدة، تعمل على خفض اعتماد البلاد على موارد الطاقة الأحفورية.

  • طرح ماكرون هذه الفكرة خلال مسيرة في مرسيليا
    طرح ماكرون هذه الفكرة خلال مسيرة في مرسيليا

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أنّه "يدرس فكرةَ استحداثِ منصبٍ وزاريٍّ لتنظيم خفض اعتماد البلاد على موارد الطاقة الأحفورية"، وأوضح أنَّ هذه الوزارة ستتم تسميتها وزارة "تخطيط الطاقة".

وأفادت قناة "BFMTV" بأنَّ "ماكرون طرح هذه الفكرة خلالَ مسيرةٍ في مدينة مرسيليا" جنوبي البلاد، ونقلت عنه قوله إنَّ "وزير تخطيط الطاقة هذا سيشارك في خفض الاعتماد على الغاز والنفط والفحم".

وتتهم المرشحة اليمينية مارين لوبان، منافِسة الرئيس الحالي في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية، ماكرون بـ"إيلاء القليل من الاهتمام للطاقة النووية، الذي قد يقلل من اعتماد فرنسا على موارد الطاقة الأخرى".

وتعاني أوروبا من أزمة غلاءٍ في أسعار مصادر الطاقة العضوية، من غاز ونفط، وتخطط لتخفيف الاعتماد على مصادر الطاقة المستوردة من روسيا، التي تستخدمها بشكلٍ رئيسٍ في التدفئة والصناعة، الأمر الذي يعترف مسؤولون في الاتحاد الأوروبي أنّه "ليس سهلاً".

يُذكر أنَّ الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية ستُجرى في 24 الشهر الجاري، وقد تأهل إليها كل من الرئيس إيمانويل ماكرون، ومنافسته اليمينية مارين لوبان، بعد أن نالا أعلى نسبتين من الأصوات، في الجولة الأولى التي أجريت يوم الأحد الماضي.

في جو من الأزمات التي تعيشها أوروبا على وقع العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، وتداعيات وباء كورونا، تشهد فرنسا انتخابات رئاسية في 10 و 24 نيسان/أبريل 2022، فهل يعاد انتخاب إيمانويل ماكرون لولاية ثانية، أم نرى رئيساً جديداً في قصر الإليزيه؟

اخترنا لك