سوق الأسهم الخليجية تستمر بالتراجع

تستمر خسائر أسواق البورصة الخليجية في ظل تأثيرات انتشار فيروس كورونا من ناحية، وانخفاض أسعار النفط الخام من ناحية أخرى.

  • سوق الأسهم الخليجية تستمر بالتراجع
    تصدرت الإمارات قائمة خسائر سوق البورصة الخليجية (أرشيف)

تواصل أسواق الأسهم في الخليج تراجعها، وتصدرت الإمارات قائمة الخسائر، حيث ألقت المخاوف من تأثير فيروس كورونا بظلالها على خطط التحفيز، في حين انخفض سهم "أرامكو" السعودية بعد الإعلان عن أرباح دون المتوقع.

وانخفض مؤشر دبي 5%، إلى أقل مستوى له منذ 2013. وسجل سهم بنك الإمارات دبي الوطني أكبر خسارة، منخفضاً 10%.

وفقد سهم إعمار العقارية 5%، والتي كانت قد أعلنت الأسبوع الماضي عن وقف الحجوزات في 3 فنادق اعتباراً من اليوم ولمدة تتجاوز 5 أشهر بسبب الفيروس.

كما انخفض مؤشر أبو ظبي 2.3%، مواصلاً الخسائر بعد هبوط الخميس، أمّا المؤشر السعودي فتراجع 0.1% ليتكبد خسائر لليوم الثالث على التوالي.

سهم أرامكو انخفض 0.3% بعد أن تراجعت أرباح الشركة للعام 2019 نحو 21% إلى 88.2 مليار دولار.

وقالت أرامكو، التي أدرجت في البورصة العام الماضي، ويجري تداول سهمها حالياً بأقل من سعر الطرح العام الأولي، إنها "صرفت توزيعات 73.2 مليار دولار في 2019 وتنوي إعلان توزيعات نقدية 75 مليار دولار في 2020". 

وفي قطر، فقد المؤشر 0.1% حيث نزل سهم البنك التجاري القطري 4.2%.

وأعلنت دول مجلس التعاون الخليجي، الذي تعتمد دوله الست على إيرادات النفط وتضررت من انخفاض أسعار الخام، عن نحو 900 حالة إصابة بالفيروس.

السعودية التي يوجد بها أكثر من 100 حالة إصابة بالفيروس، أعلنت عن خطة دعم للمشروعات الصغيرة والمتوسطة بقيمة 13 مليار دولار. 

من جهتها، أعلنت الإمارات، التي سجلت 85 إصابة بفيروس كورونا، عن خطة لدعم الاقتصاد بقيمة 100 مليار درهم (27 مليار دولار).