وزير الخزانة الأميركي: عواقب وخيمة تنتظر الصين إن تخلفت عن الاتفاق التجاري

وزير الخزانة الأميركي يعرب عن اعتقاده بأن الصين ستباشر بتطبيق الاتفاق التجاري من خلال شراء سلع أميركية إضافية، ويحذر من عواقب تخلف الصين عن تعهداتها بهذا الخصوص.

  • وزير الخزانة الأميركي: عواقب وخيمة تنتظر الصين إن تخلفت عن الاتفاق التجاري
    وزير الخزانة الأميركي: لدي كل الأسباب للاعتقاد بأن الصينيين سيحترمون الاتفاق

أبدى وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين، اليوم الاثنين، اعتقاده أن الصين ستحترم تعهداتها بشراء منتجات أميركية، بموجب الاتفاق التجاري الموقع في كانون الثاني/يناير، مهدداً بكين بـ"عواقب كبيرة جداً" في حال تخلفت عنه.

وأعلن منوتشين أنه "تم التفاوض بشأن هذا الاتفاق لفترة طويلة. وقعه الرئيسان الصيني شي جين بينغ والأميركي دونالد ترامب، ولدي كل الأسباب للاعتقاد بأن الصينيين سيحترمون الاتفاق".

والاتفاق التجاري المبرم في كانون الثاني/يناير، بعد حرب تجارية دامت عامين، ينص على أن تشتري الصين سلعاً أميركية إضافية بقيمة ملياري دولار خلال العامين المقبلين. 

وقال منوتشين إن الصينيين، إذا لم يفعلوا ذلك، "فسيكون هناك عواقب جدية للغاية في علاقاتنا والاقتصاد العالمي، وفي الطريقة التي يتعامل فيها العالم معهم تجارياً".   

والاتفاق المبرم بين البلدين، ينص على شراء إضافي في القطاع الصناعي بقيمة 77,7 مليار دولار، ومن قطاع الطاقة بقيمة 52,4 مليار دولار، وسلع زراعية بقيمة 32 ملياراً.

والهدف من الاتفاق التجاري بين البلدين، إعادة توازن الميزان التجاري بين البلدين، الذي يسجل عجزاً في الجانب الأميركي.