"الطاقة الروسية" تدعو لمنع انهيار سوق النفط المحلية

وزير الطاقة الروسي يقول إن بلاده قادرة على استعادة إنتاج النفط في غضون أسابيع قليلة، وقد يستغرق حوالى الشهر بالنسبة للشركات الصغيرة.  

  • "الطاقة الروسية"  تدعو لمنع انهيار سوق النفط المحلية
    "الطاقة الروسية" تدعو لمنع انهيار سوق النفط المحلية

رأت وزارة الطاقة الروسية اليوم الأربعاء أن على منتجي النفط أن يتحكموا بالإنتاج لكيلا تنهار سوق النفط المحلية.

وقال نائب وزير الطاقة الروسي بافيل سوروكين في مقابلة له حول موارد مؤسسة "روسكونغرس" Roscongress، إن "معظم الشركات الروسية قادرة على استعادة إنتاج النفط في غضون أسابيع قليلة، وقد يستغرق حوالى الشهر بالنسبة للشركات الصغيرة.  

وأضاف سوروكين أن روسيا تتوقع تحقيق الحد الأقصى من إنتاج النفط في أقصر وقت ممكن، وتبذل قصارى جهدها لتحقيق ذلك، مشيراً إلى أنه في أي حقول يتم قطعها، يتم توزيع الحصص بين شركات النفط بالتساوي، وفقاً للحصة في إجمالي إنتاج الاتحاد الروسي.

وتوقعت وزارة المالية الروسية أن يبلغ متوسط سعر برميل النفط حوالى 30 دولاراً، حيث وصفت مشاركة واشنطن في "أوبك +" بمثابة مفتاح لمزيد من الإجراءات الناجحة في سوق النفط.

وشهدت روسيا حرب أسعار للنفط مع السعودية، وهي واحدة من أشكال المواجهة الجديدة بين الدول الكُبرى، حيث يتسابق المنتجون إلى حجز حصتهم في السوق، ويمارسون لعبة عضّ الأصابع. مَن يصرخ أولاً مع استمرار مستوى الأسعار عند حدوده التاريخية الدنيا؟  

وتوصل كل من واشنطن وموسكو والرياض في 10 نيسان/ أبريل الماضي لاتفاق رسمي لخفض إنتاج النفط.