مصرف لبنان المركزي يتّخذ إجراء لخفض أسعار المواد الغذائية

مصرف لبنان المركزي يحاول كبح التضخم المتصاعد في الوقت الذي تنهار فيه العملة المحلية،ويقول أنه "سيتابع ضخ الدولارات النقدية التي يستحوذ عليها".

  • مصرف لبنان المركزي يتّخذ إجراء لخفض أسعار المواد الغذائية
    البنك المركزي يوفر الدولارات لاستيراد القمح والوقود والأدوية بسعر صرف 1507.5 ليرة

 قال مصرف لبنان المركزي إنه يهدف لتوفير الدولار للواردات بسعر صرف 3200 ليرة لخفض أسعار المواد الغذائية، في مسعى لكبح التضخم المتصاعد في الوقت الذي تنهار فيه العملة المحلية.

ويجري تداول الدولار حالياً عند ما يزيد عن 4 آلاف ليرة في السوق الموازية. وفقدت الليرة اللبنانية أكثر من 60% من قيمتها منذ تشرين الأول/أكتوبر، حين زادت المصاعب الاقتصادية للبلاد والتي تختمر منذ فترة طويلة لتصبح أزمة مالية ومصرفية كبيرة.

وفي السياق، يوفر البنك المركزي بالفعل الدولارات لاستيراد القمح والوقود والأدوية بسعر صرف 1507.5 ليرة وهو سعر الصرف الرسمي الذي ما زال سارياً حتى مع تراجع الليرة في السوق الموازية.

وقال مصرف لبنان في بيان "سنتابع ضخ الدولارات النقدية التي يستحوذ عليها، عبر المصارف، بغية تمويل الاستيراد بسعر 3200 ليرة لبنانية للدولار الأميركي، بهدف تخفيض أسعار المواد الغذائية".

"الوكالة الوطنية للاعلام" أفادت اليوم أن النائب العام المالي القاضي علي إبراهيم أمر بتوقيف مدير العمليات النقدية في مصرف لبنان مازن حمدان في ملف التلاعب بسعر صرف الدولار.

وكانت القوى الأمنية اللبنانية أوقفت في وقت سابق نقيب الصرافين بعد أسبوعين من شن حملة أمنية ضد العاملين في السوق الموازية على خلفية الانهيار المتسارع لسعر صرف الليرة أمام الدولار الأميركي.