روسيا تعلّق ضخ الغاز عبر بولندا مؤقتاً

روسيا توقف ضخ الغاز عبر خط الأنابيب "يامل-أوروبا" بعد انتهاء مدة العقد بين روسيا وبولندا الذي تم إبرامه في التسعينيات من القرن الماضي.

  • روسيا تعلّق ضخ الغاز عبر بولندا مؤقتاً
    بدأ المشغل البولندي بيع سعة خط الأنابيب من خلال المزادات

توقفت شركة "غازبروم" الروسية، عن ضخ الغاز عبر خط الأنابيب "يامال-أوروبا"، والذي يعبر في الأراضي البولندية.

وأظهرت بيانات من مشغل منظومة الغاز البولندية، اليوم الثلاثاء هذا الأمر، حيث انتهت مدة العقد بين روسيا وبولندا، في 17 أيار/مايو الماضي، والذي تم إبرامه في التسعينيات من القرن الماضي.

وتوقفت هذه الشبكة بشكل مؤقت، لكن بولندا ستقوم بإجراء مزاد، حيث سترتفع التدفقات مجدداً في حزيران/يونيو المقبل.

وتعمل بولندا على مواءمة لوائح الطاقة لديها مع قواعد الاتحاد الأوروبي والحد من اعتمادها الذي دام لعشرات السنين على الوقود الروسي.

ونقلت وكالة "إنترفاكس" الروسية عن مشغل خط الأنابيب الألماني "Gascade" أنه نتيجة لذلك انخفض الضخ في هذا القسم، حيث كان يبلغ 9 ملايين كيلوواط الأحد الماضي ليصل إلى 461.5 ألف كيلوواط أمس الاثنين، ليتوقف تماماً بحلول اليوم الثلاثاء.

وبدأ المشغل البولندي "Gas-System" بيع سعة خط الأنابيب من خلال مزادات يومية وشهرية وسنوية، إذ يقول مصدران في القطاع إن السعة في المزادات اليومية هي الأعلى سعراً.

وقالت "Gas-System" في بيان عبر البريد الإلكتروني إنه في ظل المستويات المنخفضة، ليست هناك حاجة لأن تعمل محطات الضخ، وبالتالي خطوط الأنابيب، طوال اليوم.

وأضاف البيان أن حجوزات السعة ليومي الأحد والإثنين تقل كثيراً عن الفترات السابقة، ولكن نتائج المزاد تظهر أنه جرى حجز حوالي 92% من السعة لشهر حزيران/يونيو وحوالي 80% لربع السنة الذي يبدأ في أول تموز/يوليو.

وقال الوزير البولندي المسؤول عن البنية التحتية للغاز في وقت سابق من الشهر الجاري إنه يتوقع أن تواصل روسيا إرسال نفس كميات الغاز التي كانت ترسلها قبل انتهاء أجل الإتفاق أو كميات قريبة منها.