رغم العقوبات الأميركية.. فنزويلا تستأنف تصدير النفط إلى الصين

فنزويلا تستأنف تصدير النفط إلى الصين رغم العقوبات الأميركية على قطاع النفط الفنزويلي، لتصبح ناقلة "كيوتو" أول السفن التي تستأنف نقل الشحنات من فنزويلا.

  • رغم العقوبات الأميركية.. فنزويلا تستأنف تصدير النفط إلى الصين
    وثائق داخلية لشركة PDVSA ​النفط​ية الفنزويلية تفيد باستئناف فنزويلا تصدير النفط إلى الصين

أفادت وكالة "​رويترز​" استناداً إلى بيانات مواقع رصد مختصة ووثائق داخلية لشركة PDVSA ​النفطية الفنزويلية، بأن ​فنزويلا​ استأنفت تصدير النفط إلى الصين رغم ​العقوبات الأميركية​ ضدها.

وبحسب الوكالة، فإن شركتي النفط CNPC وPetroChina ​الصينيتين، توقفت عن تسلم الشحنات في الموانئ الفنزويلية منذ آب/أغسطس من العام 2019، بعد أن قامت ​الولايات المتحدة​ بتشديد العقوبات على قطاع النفط الفنزويلي.

وأشارت بيانات موقع TankerTrackers لرصد حركة ناقلات النفط، إلى أن ناقلة "كيوتو" أصبحت أول السفن التي استأنفت نقل الشحنات من فنزويلا. حيث قامت بشحن 1.8 مليون برميل من النفط في ميناء خوسيه الفنزويلي في آب/أغسطس الماضي.

كما أفادت معطيات موقع Refinitiv Eikon بتفريغ حمولة النفط الفنزويلي للناقلة Warrior King في ميناء صيني، وتحميل عدة ناقلات أخرى لشركة PetroChina بالنفط في فنزويلا في تشرين الثاني/نوفمبر الجاري.

يذكر أن الولايات المتحدة فرضت عقوبات على فنزويلا، بما في ذلك على قطاعها النفطي​.