إنشاء سد "فاقي حسن" في ريف اللاذقية لتحسين الوضع الخدماتي والزراعي

مع استمرار الأعمال الإنشائية لتنفيذ سد "فاقي حسن" بمنطقة البسيط بريف اللاذقية، فإن استثمار السد سينعكس إيجاباً على الواقع الخدماتي والزراعي والسياحي بالمنطقة.

  • الأعمال الانشائية لسد
    الأعمال الانشائية لسد "فاقي حسن" مستمرة في ريف اللاذقية لتحسين الواقع الخدمي والزراعي والسياحي
  • الأعمال الانشائية لسد
    الأعمال الانشائية لسد "فاقي حسن"

تتواصل الأعمال الإنشائية لتنفيذ سد "فاقي حسن" بمنطقة البسيط بريف اللاذقية الذي تبلغ تكلفته أكثر من 7 مليارات ليرة وتنفذه ورشات فرع مؤسسة الإسكان العسكري بالتعاون مع مديرية الموارد المائية وبلغت نسبة التنفيذ حتى الآن 65%.

وينعكس استثمار السد إيجاباً على الواقع الخدماتي والزراعي والسياحي بالمنطقة، حيث يؤمن مياه الشرب للتجمعات السكنية المحيطة مع إرواء نحو 300 هكتار من الأراضي الزراعية المجاورة.

ونقلاً عن وكالة "سانا" السورية، أوضح مدير الموارد المائية المهندس نبيل حسن أن "المديرية تجري مسحاً كاملاً للعقارات التي سيتم إرواؤها من السد بالتنسيق مع مديرية الزراعة والجهات المعنية وسلمت مؤسسة مياه الشرب المعطيات التصميمية اللازمة لإنشاء شبكة لتأمين مياه الشرب للتجمعات السكنية المحيطة به لضمان الانتهاء من كل الأعمال المتعلقة بشبكة الشرب والري بالتزامن مع انتهاء تنفيذ المشروع".

وأشار حسن إلى أن "طول السد عند القمة 210 أمتار وارتفاعه 53.7 متراً وعرضه عند القمة 10 أمتار وقمة السدة التحويلية نحو 6 أمتار وإجمالي تخزينه الطبيعي 1.776 مليون متر مكعب وطول بحيرة السد 1.2 كم ومساحة حوض الصباب نحو 19 كم مربعاً"، مبينا أن "القيمة الإجمالية للمشروع مضافاً إليها التوازن السعري وقيمة ملحقي العقد الأول والثاني تبلغ نحو 7 مليارات و150 مليون ليرة".

من جهته، أشار رئيس قسم الشؤون الفنية بالمديرية المهندس فراس حيدر إلى أن "أعمال التنفيذ تمت من خلال تحويل مجرى النهر وتنفيذ القناة الصندوقية المرتبطة بمفرغ للسد مع حوض التهدئة والمنشآت الملحقة بشكل كامل وبعدها تمت إعادة تحويل مجرى النهر إلى القناة الصندوقية عبر تنفيذ السدة التحويلية والمباشرة بتنفيذ أساس السد والردم الغضاري-بلاطات الحقن والتكتيم".

وقال حيدر إن "العمل يتم بتضافر جهود وكوادر من المديرية ومؤسسة الإسكان العسكري وكادر استشاري من جامعة تشرين".

والجدير ذكره أن مياه الشيخ حسن المغذي لبحيرة السد متجددة باستمرار على مدار العام ونوعيتها وفق التحاليل التي تجريها مديرية الموارد المائية في مخابرها جيدة ومع استثمار السد سيعطي مياه ري بغزارة 300 ليتر بالثانية ومياه شرب بغزارة 70 ليتراً بالثانية.

بالتزامن، تم افتتاح مشروعات خدمية وصحية وسكنية في مدينة النبك، وتم تأهيل 147 مدرسة متضررة جراء الإرهاب في درعا ووضعها في خدمة العملية التعليمية.