تعيين أول امرأة وأول أفريقية لتولي رئاسة منظمة التجارة العالمية

أعضاء منظمة التجارة العالمية يوافقون على تعيين نغوزي أوكونجو-إيويلا في منصب المديرة العامة، لتصبح أول إمرأة وأول شخصية أفريقية تتولى هذا المنصب.

  • رئيسة منظمة التجارة العالمية الجديدة نغوزي أوكونجو-إيويلا
    رئيسة منظمة التجارة العالمية الجديدة نغوزي أوكونجو-إيويلا

أصبحت النيجيرية نغوزي أوكونجو-إيويلا، اليوم الإثنين، أول امرأة وأول شخصية أفريقية تتولى رئاسة منظمة التجارة العالمية التي تعاني من شلل شبه تام.

وقالت منظمة التجارة العالمية في بيان إن "أعضاء منظمة التجارة العالمية وافقوا للتو على تعيين الدكتورة نغوزي أوكونجو-إيويلا في منصب المديرة العامة"، وذلك بعد 15 دقيقة من افتتاح الاجتماع.

وأضافت المنظمة أن "أكونجو-إيويلا أصبحت أول امرأة وأول أفريقية مديرة لمنظمة التجارة العالمية، وستتولى منصبها في الأول من آذار/مارس، وتنتهي ولايتها القابلة للتجديد في 31 آب/أغسطس 2025". 

ودعت أوكونجو-إيويلا بعد تعيينها إلى إعطاء دفع للمنظمة، معتبرةً أنه من "الضروري أن تكون منظمة التجارة العالمية قويةً للتعافي من وباء كوفيد-19 وإنعاش الاقتصاد العالمي".

كما قالت المديرة الجديدة في بيان "أن تكون منظمة التجارة العالمية قوية، لهو أمر ضروري إذا ما أردنا أن نتعافى سريعاً وتماماً من الدمار الذي تسببت به جائحة كوفيد-19". 

وأضافت: "تواجه منظمتنا عدة تحديات لكن من خلال عملنا معاً، يمكن لنا بشكل جماعي أن نجعل منظمة التجارة العالمية أقوى، وأكثر مرونةً، وأفضل تأقلماً مع الواقع".

وحرمت جائحة كورونا التي هزت أسس تحرير المبادلات التجارية العالمية، المنظمة من تنظيم مراسم تعيين المدير العام بعد أشهر من المباحثات لاختيار مديرها.

وأصبحت أوكونجو-إيويلا المرشحة الوحيدة للمنصب بفضل توافق واسع حول اسمها، ولا سيما دعم الاتحاد الأفريقي والاتحاد الأوروبي لها، كما حظيت بـ"دعم" الولايات المتحدة.

ولم تحضر الجلسة في مقر منظمة التجارة العالمية، شأنها في ذلك شأن المندوبين الذين ناقشوا هذا الخيار عبر تقنية الفيديو.

وبعد تعيينها، ألقت أكونجو- إيويلا كلمة عن بعد أمام ممثلي الدول الأعضاء في المنظمة خلال اجتماع مغلق، كما أكد لفرانس برس مصدر دبلوماسي أوروبي.

ونهاية تشرين الأول/أكتوبر عطّلت إدارة دونالد ترامب التي سعت خلال أربع سنوات إلى تقويض المنظمة، في اللحظة الأخيرة التوافق الذي كان يرتسم حول النيجيرية البالغة 66 عاماً.

وفي السياق، قال مندوب الولايات المتحدة لدى منظمة التجارة العالمية إنه "حريص" على العمل مع النيجيرية مديرة منظمة التجارة الجديدة. 

وقال القائم بالأعمال ديفيد بيسبي في تعليقات أرسلتها البعثة الدبلوماسية الأميركية في جنيف إلى رويترز، إن "الولايات المتحدة ملتزمة بالعمل عن كثب مع أوكونجو إيويلا وهي يمكنها أن تعول على الولايات المتحدة لأن تكون شريكاً بناءً".

وكانت أوكونجو-إيويلا وزيرة للمال في بلدها مرتين ووزيرة للخارجية مدة شهرين. وقد باشرت مسيرتها المهنية في البنك الدولي عام 1982 حيث عملت مدة 25 عاماً. وفي 2012 فشلت في تولي رئاسة هذه المؤسسة المالية أمام الأميركي من أصول كورية جيم يونغ كيم.

وهكذا، تتولى أكونجو-إيويلا إدارة مؤسسة تعاقب عليها منذ إنشائها في العام 1995 ستة رجال هم ثلاثة أوروبيين ونيوزيلندي وتايلاندي فضلاً عن برازيلي.