الذهب يعوض بعض خسائره بفضل التقاط الدولار لأنفاسه

توقف صعود الدولار، وتوجه المجلس الاحتياطي الأميركي إلى التشديد النقدي يدفع بالذهب إلى تعويض خسائره. والعقود الأميركية الآجلة للذهب تربح واحداً بالمئة إلى 1792.40 دولار.

  • صعد الذهب في المعاملات الفورية 1.1 بالمئة إلى 1792 دولاراً للأوقية (الأونصة)
    صعد الذهب في المعاملات الفورية 1.1 بالمئة إلى 1792 دولاراً للأوقية (الأونصة)

عوّض الذهب بعض خسائره بفضل التقاط الدولار لأنفاسه ارتفعت أسعار الذهب اليوم الجمعة واحداً بالمئة، إذ تسبب توقف صعود الدولار ليلتقط أنفاسه في تعويضه لبعض خسائره الكبيرة المدفوعة بتحول مجلس الاحتياطي الاتحادي صوب لهجة تميل إلى التشديد النقدي.

وصعد الذهب في المعاملات الفورية 1.1 بالمئة إلى 1792 دولاراً للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 1139 بتوقيت غرينتش لكنه انخفض 4.5 بالمئة في الأسبوع. وربحت العقود الأميركية الآجلة للذهب واحداً بالمئة إلى 1792.40 دولار.

وقالت جورجيت بويلي المحللة لدى (إيه.بي.إن أمرو) إن الذهب تلقى المساعدة من بعض عمليات اقتناص الصفقات عقب المبيعات التي تعرض لها المعدن الأصفر وصعود الدولار "الذي توقف لبرهة".

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ربح البلاديوم 1.6 بالمئة إلى 2536.08 دولار للأوقية لكنه يتجه صوب أسوأ أسبوع منذ آذار/مارس 2020 عقب انخفاض حاد بلغ 11 بالمئة سجله أمس الخميس.

وارتفعت الفضة 1.8 بالمئة إلى 26.38 دولار للأوقية لكنها منخفضة ما يزيد عن خمسة بالمئة في الأسبوع. وقفز البلاتين 1.7 بالمئة إلى 1076.43 دولار.

وأشار البنك المركزي الأميركي يوم الأربعاء إلى أنه سيدرس تقليص برنامجه لشراء الأصول في كل اجتماع يعقده وقدم موعد توقعات بأول زيادات لأسعار الفائدة بعد الجائحة إلى 2023.

وبعد التصريحات التي تميل إلى التشديد النقدي من مجلس الاحتياطي، قفز الدولار لأعلى مستوى في شهرين ويتجه صوب أفضل أسبوع في نحو تسعة أشهر.