السلفادور توزّع البيتكوين على مواطنيها!

في سابقة فريدة من نوعها في العالم، رئيس السلفادور نجيب بُقيلة يعلن تقديم ما قيمته 30 دولاراً من العملة المشفرة بيتكوين لأي مواطن يشترك في محفظة رقمية.

  • رجل يستخدم تطبيق
    رجل يستخدم تطبيق "بيت كوين" في مركز تسوق في سان سلفادور (أ ف ب).

أعلن رئيس السلفادور نجيب بُقيلة، تقديم ما قيمته 30 دولاراً من العملة المشفرة بيتكوين لأي مواطن يشترك في محفظة رقمية، في خطوة تعكس رهانه الكثيف على القانون الجديد الذي يجعلها عملة قانونية في البلاد.

وقال بقيلة في خطاب وطني، إن الحكومة ستنشئ محفظة بيتكوين خاصة بها تسمى "تشيفو"، وهي كلمة عامية تعني "رائع" في السلفادور، حسبما ذكرت وكالة "بلومبيرغ".

وأضاف أن الأموال ستودع في حساب أي مواطن يقوم بتنزيلها ويسجل كمستخدم برقم هاتفه ورقم هويته، مشيراً إلى أن القانون الذي يجعل بيتكوين عملة قانونية سيدخل حيز التنفيذ في 7 أيلول/سبتمبر.

وكرر الرئيس، 39 عاماً، حججه القائلة إن استخدام العملة المشفرة سيساعد في جذب الاستثمار، وزيادة الاستهلاك، وخفض تكلفة إرسال التحويلات المالية لملايين السلفادوريين العاملين في الخارج.

لكنه قال إن الحسابات المصرفية بالدولار ستبقى بالدولار، وسيستمر دفع الرواتب والمعاشات بالدولار.

وأضاف: "يمكن للمستهلكين الدفع للشركات باستخدام العملة الرقمية من محافظهم مقابل العناصر المدرجة بالدولار، ولكن إذا أراد أصحاب الأعمال الحصول على مدفوعات بالدولار، فيمكنهم الضغط على زر في تطبيق "شيفو" لتحويل عملات البيتكوين على الفور إلى دولارات".

وقال الرئيس إن الحكومة ستوفر التدريب للشركات على معاملات البيتكوين، وستسعى إلى تحسين استخدام الإنترنت والهاتف المحمول لتشجيع استخدام العملة المشفرة.