الذهب يواصل الارتفاع مع تزايد مخاوف من "دلتا"

أسعار الذهب تواصل ارتفاعها لثالث جلسة على التوالي، و ارتفع الذهب في التعامل الفوري 17 سنتاً أو بنسبة 0.1%، ليتداول عند 1777.15 دولاراً للأوقية.

  • سبائك من الذهب في فيننا (رويترز).
    سبائك من الذهب في فيننا (رويترز).

واصلت أسعار الذهب ارتفاعها لثالث جلسة على التوالي، الجمعة، مع توجه المستثمرين نحوه كملاذ آمن في ظل اتساع مخاوف الطفرة الجديدة لفيروس كورونا "دلتا". لكن توقعات بنمو قوي للوظائف الأميركية، خلال يونيو/ حزيران الماضي، حدت من مكاسب المعدن النفيس.

وتقرير الوظائف عامل حاسم في توجهات الاحتياطي الفيدرالي (المركزي الأميركي) بشأن خططه لأسعار الفائدة خلال المرحة المقبلة.

و ارتفع الذهب في التعامل الفوري 17 سنتاً أو بنسبة 0.1%، ليتداول عند 1777.15 دولاراً للأوقية.

وزاد في العقود الأميركية الآجلة، تسوية أغسطس/ آب المقبل، 35 سنتاً أو بنسبة 0.2%، إلى 1777.15 دولار للأوقية.

والخميس، أغلقت أسعار المعدن الأصفر مرتفعة بنحو 0.4%.

وتصدر وزارة العمل الأميركية، في وقت لاحق اليوم، تقريرها حول سوق العمل في أكبر اقتصاد في العالم عن شهر يونيو/ حزيران الماضي، وسط توقعات باستمرار النمو في الوظائف الجديدة، فيما يشهد اقتصاد الولايات المتحدة تعاف سريع من جائحة كورونا.

ويعني ذلك زيادة الضغوط التضخمية، ما قد يجبر المركزي الأميركي على التحرّك لرفع أسعار الفائدة.

وأضاف الاقتصاد الأميركي 559 ألف وظيفة جديدة في مايو/ أيار الماضي.

الاحتياطي الفيدرالي ألمح الشهر الماضي إلى أنه قد يتحرك لرفع الفائدة المثبتة قريباً من الصفر منذ مارس/ آذار 2020، بشكل أسرع من المتوقع، في مواجهة تسارع معدل التضخم.

وبلغ معدل التضخم الأميركي 5% في مايو/ أيار الماضي، بزيادة ثلاث نقاط مئوية عن المعدل المستهدف من الاحتياطي الفيدرالي عند 2% على المدى البعيد.

والفائدة المرتفعة تزيد كلفة اقتناء الذهب، وبالتالي تقلل من جاذبيته للمستثمرين.