أعاصير تضرب ولاية ميسيسيبي متسببة بأضرار "كارثية" ووفيات

تسببت الأعاصير في أضرار "كارثية" وفقاً لوسائل إعلام أميركية بالأرواح والبيوت والبنى التحتية، ودفعت خدمة الأرصاد الجوية الوطنية إلى إصدار حالة طوارئ من الأعاصير، وهي أعلى مستوى من التنبيه.

  • أعاصير تضرب ولاية ميسيسيبي متسببة بأضرار "كارثية" ووفيات
    مركز التنبؤ بالعواصف يتوقع استمرار "العواصف الرعدية الشديدة"

لقي ستة أشخاص على الأقل حتفهم بعد أن ضربت أعاصير ولاية ميسيسيبي بجنوب الولايات المتحدة الأحد، بحسب ما أفاد مسؤولون.

وتسببت الأعاصير في أضرار "كارثية" وفقاً لوسائل إعلام أميركية، ودفعت خدمة الأرصاد الجوية الوطنية إلى إصدار حالة طوارئ من الأعاصير، وهي أعلى مستوى من التنبيه.

وأفادت وكالة إدارة الطوارئ في ولاية ميسيسيبي عن وفاة واحدة في مقاطعة وولت هول واثنتين في مقاطعة لورانس وثلاث في مقاطعة جيفرسون ديفيس، وجميعها في الجزء الجنوبي من الولاية.

وقالت الوكالة في تغريدة على "تويتر" إن "هذه تقارير أولية، وسنستمر في التحديث عندما تصبح المعلومات متاحة".

وقال مركز التنبؤ بالعواصف إنه يتوقع استمرار "العواصف الرعدية الشديدة" طوال الليل في ميسيسيبي، وكذلك في ولايتي ألاباما وجورجيا المجاورتين.

وأضاف المركز "الأعاصير القوية والرياح المدمرة الواسعة النطاق (..) كلها ممكنة" الحصول.

وحض حاكم ولاية ميسيسيبي تيت ريفز سكان الولاية على أخذ "العواصف الشديدة على محمل الجد".

وكتب على "تويتر" بعد ظهر الأحد "أصدرت خدمة الأرصاد الجوية الوطنية للتو تحذيراً رسمياً نادراً"، مضيفاً "يرجى اتخاذ الاحتياطات اللازمة حفاظاً على سلامة عائلاتكم".