خبراء يشتبهون بإصابة كلب بكورونا بعدوى من مالكه في هونغ كونغ

خبراء الصحة في هونغ كونغ يشتبهون بإصابة كلب بفيروس كورونا، ويخضع للحجر الصحي بعد الاشتباه بانتقال العدوى إليه من صاحبه الذي يملكه والمصاب بالفيروس.

  • خبراء يشتبهون بإصابة كلب بكورونا بعدوى من مالكه في هونغ كونغ
    الكلب المشتبه بإصابته بكورونا يخضح للحجر الصحي

قال خبراء في صحة الحيوان في هونغ كونغ اليوم الأربعاء إن كلباً يخضع للحجر الصحي، بعدما انتقلت العدى إليه من صاحبه الذي يملكه المصاب بكورونا، وقد يكون أول حالة لانتقال المرض من البشر إلى الحيوان، وأوضحوا  أن الأمر لا يزال قيد البحث، وفق خبراء الصحة.

وأضاف الخبراء أنه لم تظهر على الكلب حتى الآن أي أعراض، إلا أنهم لايزالون يبحثون الحالة، واشاروا إلى أنه لا ينبغي أن يشعر أصحاب الحيوانات الأليفة بقلق كبير أو أن يتخلوا عن حيواناتهم.

إدارة الزراعة ومصايد الأسماك والحفاظ على البيئة قالت إنها ستجري المزيد من الفحوصات لتحديد ما إذا كان الكلب مصاباً بفيروس كورونا، أو بمرض آخر.

فيما يؤكد الموقع الإلكتروني لمنظمة الصحة العالمية إنه لا يوجد دليل حتى الآن على أن الحيوانات الأليفة قد تصاب بعدوى كورونا من أصحابها.

وسجلت هونغ كونغ بـ 103 حالات إصابة مؤكدة بالفيروس، وحالتي وفاة.