الصين مستعدة لتبادل تجربتها في مواجهة كورونا وطرق علاجه

نائب وزير الخارجية الصيني يعلن عن استعداد بلاده لـ"تبادل تجربتها في مواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد وطرق علاجه مع المجتمع الدولي"، مع انخفاض عدد الإصابات لديها لليوم الثالث على التوالي.

  • الصين مستعدة لتبادل تجربتها في مواجهة كورونا وطرق علاجه
    رجل صيني محاط بطاقم طبي في مستشفى في ووهان أمس (أ.ف.ب)

أعلنت الصين انخفاض عدد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا لليوم الثالث على التوالي، فيما أكدت إيران شفاء أكثر من 550 مصاباً.

نائب وزير الخارجية الصيني، ما تشاوشو، أعلن اليوم الخميس، عن استعداد بلاده لـ"تبادل تجربتها في مواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد وطرق علاجه مع المجتمع الدولي".

المسؤول الصيني أكد خلال مؤتمره الصحفي " أننا لن ننسى أبداً يد المساعدة التي قدمها لنا المجتمع الدولي". 

وأضاف  "نحن مستعدون لتقديم كل مساعدة ممكنة للبلدان التي يكون فيها الوضع الوبائي صعباً نسبيّاً".

وكانت السلطات الصينية قد أبلغت، في 31 كانون الأول/ديسمبر الماضي، منظمة الصحة العالمية عن تفشي الالتهاب الرئوي الناجم عن فيروس "كورونا المستجد" في مدينة ووهان، الواقعة في الجزء الأوسط من البلاد، ومنذ ذلك الحين انتقل الفيروس إلى العديد من دول العالم.

وبحسب منظمة الصحة العالميّة، وصل إجمالي عدد الإصابات بفيروس "كورونا" حتى الآن، في 77 دولة ينتشر بها الفيروس في العالم إلى 93090 حالة، فيما سجلت 3198 حالة وفاة بينها 214 خارج الصين.

المدير العام للمنظمة تيدروس غيبريسوس كان أعلن منذ يومين، أنّ المنظمة تعمل على "تطوير عدد من اللقاحات لمواجهة خطر كورونا، على الرغم من نقص المواد الطبية التي تساعد على مواجهته".