مصر تؤكد أنها تتعامل بكل شفافية بما يخص الإصابات المستجدة بفيروس كورونا

رئيس مجلس الوزراء المصري مصطفى مدبولي يؤكد أن نقطة الربط بين السياح الأجانب الذين أعلنت دولهم إصابتهم هى رحلة نيلية على مركب سياحي التقوا فيها.

  • مصر تؤكد أنها تتعامل بكل شفافية بما يخص الإصابات المستجدة بفيروس كورونا
    رئيس الوزراء المصري: 3 حالات فقط ثبت إصابتها بفيروس كورونا في مصر (أرشيف)

قال رئيس مجلس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، إن الحكومة المصرية تحركت على أرض الواقع لمتابعة مسارات السياح الأجانب الذين أعلنت دولهم إصابتهم، وثبت أن نقطة الربط الوحيدة بينهم هى رحلة نيلية على مركب سياحي التقوا فيها.

وأضاف مدبولي أن الدولة نزلت لبؤر الإصابة للفحص الظاهري لكل المجموعة، وتم إجراء التحاليل للعاملين رغم أنه كان يتبقى يومين فقط على فترة الحضانة.

وقال إن من ثبت إيجابية تحليلهم لفيروس كورونا حتى الآن فى مصر هم 3 حالات فقط، والأشخاص الـ 12 الذين تبين حملهم للفيروس أمس لم تظهر عليهم الأعراض، وتم الإعلان عنهم بكل شفافية، مضيفاً: "نتعامل بمنتهى الوضوح والشفافية ومصر حتى الآن الأمور بها مستقرة"، مشدداً على أن بلاده تتعامل في مواجهة كورونا وفق إجراءات منظمة الصحة العالمية، وأنه يتم فحص كل من خالط تلك الحالات بصورة مباشرة وغير مباشر.

من جهتها، قالت وزيرة الصحة والسكان المصرية هالة زايد، إن هناك 45 حالة إصابة إيجابية لفيروس كورونا المستجد على بؤرة المركب النيلي، بعدما كان عدد المصابين أمس 12، مؤكدة أن كل تلك الحالات "لا يوجد لديهم أي أعراض".

وأعلنت أن 11 حالة ممن تم إجراء التحاليل لهم "ثبت سلبية إصاباتهم اليوم في تحاليل جديدة"، موضحة أن "الحالات الإيجابية ستخضع للعلاج في مستشفى العزل، وتم عمل عزل ذاتي الباقي لحين فحصهم جميعاً".