حالات الإصابة بـ"كورونا" تجاوزت الـ500 في أميركا

يعتقد بعض مسؤولي البيت الأبيض سراً أن عدد الحالات الأميركية سيتضاعف ضعفين أو أكثر في غضون الـ48 ساعة المقبلة.

  • حالات الإصابة بـ"كورونا" تجاوزت الـ500 في أميركا
    ترامب عيّن نائبه مايكل بنس لقيادة جهود احتواء فيروس كورونا.

 

كثفت الحكومات على مدار العالم جهودها لمحاربة الانتشار العالمي لفيروس كورونا، حيث اتبعت السعودية إيطاليا في سن قيود سفر جديدة، وعلقت إيران الرحلات الجوية إلى أوروبا، وتجاوزت الحالات في الولايات المتحدة الأميركية الـ500 حالة، وحذرت المواطنين من السفر برحلات سفن الكروز .

وذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأميركية أن عدم اليقين في جهود الاستجابة في الولايات المتحدة قد تواصل، وسط توجيهات مشوشة من إدارة الرئيس دونالد ترامب وتقارير بعض المرضى غير القادرين على الوصول إلى الاختبار. وشقّت سفينة سياحية على متنها مصابون بالفيروس طريقها نحو كاليفورنيا للرسو. فيما رفض وزير الإسكان والتنمية الحضرية الأميركي بن كارسون مناقشة تفاصيل خطة الاستجابة الفيدرالية خلال مقابلة تلفزيونية وطنية.

وقالت وزارة الصحة والخدمات الإنسانية في وقت لاحق من يوم الأحد إن هناك أكثر من 3500 راكب على متن سفينة "غراند برينس كروز"، على الأقل 21 منهم أثبتت إصابتهم بفيروس كورونا، سيتم فرض الحجر الصحي عليهم في كاليفورنيا وتكساس وجورجيا.

وكشفت الصحيفة أن بعض مسؤولي البيت الأبيض يعتقدون سراً أن عدد الحالات الأميركية سيتضاعف ضعفين أو أكثر في غضون الـ48 ساعة المقبلة. وقد توفي 21 شخصاً على الأقل في البلاد.

وقال مسؤولون في واشنطن العاصمة يوم الأحد إن أول حالة مؤكدة في المدينة هي القس تيموثي كول، رئيس جامعة كريست تشيرش جورجتاون. وقال مسؤولون ان كول دخل المستشفى منذ يوم الخميس وهو في حالة مستقرة. وقال متحدث باسم الكنيسة ان كول كان حاضراً في ثلاث قداديس دينية يوم الأحد الماضي حضرها 550 شخصاً.

وأعلنت ولاية فرجينيا عن حالة ثانية يوم الأحد، وبذلك يصل العدد الإجمالي للحالات في منطقة واشنطن إلى تسع حالات.

وقال أنطوني إس. فوشي، مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية، إنه مع ارتفاع عدد الحالات على مستوى البلاد، أصبح المسؤولون عن الصحة العامة يشعرون بشكل أفضل بحجم الأزمة. وقال إن التوقعات تبعث على القلق.

وقال فوسي في مقابلة مع برنامج "قابل الصحافة" على قناة "أن بي سي": "للأسف، هذا الشعور الأفضل ليس مشجعاً، لأننا نشهد انتشار الفيروس في المجتمع". وردد نصيحة مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها لكبار السن وذوي الظروف الصحية الكامنة في الامتناع عن السفر عن طريق السفن السياحية أو الجو.

وقال: "إذا كنت شخصاً يعاني من حالة مرضية. . . ولا سيما الشخص المسن الذي يعاني من حالة مرضية، عليك التفكير مرتين في ركوب طائرة، وفي رحلة طويلة.. ولا تسافر مطلقاً على متن سفينة سياحية".

وأصدرت وزارة الخارجية الأميركية بعد ظهر يوم الأحد بياناً يوصي جميع المواطنين الأميركيين بتجنب القيام برحلات بحرية. وأشارت الوكالة إلى أن الدول الأخرى التي لديها إجراءات فحص صارمة قد منعت الركاب على متن السفن السياحية من النزول أو إخضاعهم لفترات طويلة من الحجر الصحي.

ترجمة: الميادين نت