بعد أسابيع من الحجر... استئناف العمل في إقليم هوباي الصيني

عودة النشاط الصناعي والرسمي إلى إقليم هوباي الصيني، والخارجية الصينية تعلن أن الصين ستقدّم دعمها للحكومة الإيطالية من أجل احتواء الفيروس.

  • بعد أسابيع من الحجر... استئناف العمل في إقليم هوباي الصيني
    عودة النشاط الصناعي والرسمي تدريجياً الى إقليم هوباي

أعلنت السلطات الصينية عودة النشاط الصناعي والرسمي تدريجياً إلى إقليم هوباي مع الإبقاء على إغلاق المدارس، وذلك غداة تأكيد الرئيس شي جين بينغ السيطرة عملياً على تفشِّي فيروس كورونا في الإقليم.

وسمحت السلطات الصينية، اليوم الأربعاء، للشركات في مدينة ووهان الصينية التي سجّلت أول ظهور للفيروس الجديد باستئناف أنشطتها.

وأعلن الرئيس الصيني شي جين بينغ، أمس الثلاثاء، أنه تمّت "السيطرة عملياً" على تفشي كورونا المستجد في هوباي بؤرة انتشاره، موضحاً أنه "تم تحقيق نجاح أولي نحو استقرار الوضع وتحسنه في هوباي وووهان".

هذا وعرضت الصين على إيطاليا تقديم مساعدات إنسانية وإرسال مجموعة خبراء وأطباء لمكافحة الفيروس، إذ أكد وزير الخارجية الصيني في اتصال هاتفي مع نظيره الإيطالي أن بلاده لن تنسى الدعم الذي قدّمته إيطاليا إلى الصين خلال تفشي المرض.

وأوضح وزير الخارجية الصيني أن بكين ستقدّم لإيطاليا مساعدات إنسانية على شكل أقنعة طبية وغيرها من الإمدادات اللازمة وستعزز تصدير البضائع والمعدات إلى إيطاليا.