مجموعة من العلماء يكتشفون جسم مضاد يمنع عدوى فيروس كورونا

مجموعة من العلماء ينشرون مقالة حول اكتشافهم جسم مضاد ضد فيروس كورونا المستجد، يستطيع أن يمنع الفيروس من القدرة على العدوى.

  • مجموعة من العلماء يكتشفون جسم مضاد يمنع عدوى فيروس كورونا
    قد يصبح اكتشاف الجسم المضاد فرصة حيوية بمواجهة فيروس كورونا

نشرت مجموعة من عشرة علماء مقالة في مجلة "ايراسموس" الطبية الهولندية عن اكتشاف جسم مضاد ضد فيروس كورونا المستجد، يمنع العدوى وانتشار المرض.

وقال أستاذ بيولوجيا الخلية فرانك غروسفيلد إن "الجسم المضاد يمنع الفيروس من القدرة على العدوى"، مشيراً إلى أنه يساعد أيضاً على الكشف عن الفيروس.

وأعرب غروسفيلد عن تفاؤله، وأضاف أنه على ثقة في أن يصبح هذا الاكتشاف فرصة حيوية بمواجهة فيروس كورونا، لافتاً إلى أن هذا الجسم المضاد هو أول جسم يتم التعرف عليه لمنع العدوى.

وأكد أن "هناك فرصة جيدة لطرحه في السوق".

وذكرت وسائل إعلام محلية أن البحوث حول المضادات الحيوية بدأت  منذ 15 سنة، لصنع أجسام مضادة من بروتينات تصنع استجابة لمنع الفيروسات من نقل العدوى، وتخفيض وظائف الفيروس الى حد كبير.

وقد نجحت التجارب على الفئران حتى الآن بانتظار الموافقات الرسمية لبدء التجارب البشرية، بحسب ما أفادت به وسائل إعلام محلية.